رمز الخبر: ۱۵۲۷۷
تأريخ النشر: ۰۹ فروردين ۱۳۹۶ - ۱۰:۵۲
في أول تعليق لها على إصدار المحكمة الجزائية المتخصصة بأمانة صنعاء حكما بإعدام عبد ربه منصور هادي (الرئيس اليمني المستقيل)، اعتبرت الخارجية الروسية ان "الخطوات الاحادية لاطراف النزاع في اليمن مضرة بأجواء الحوار".
وجاء في بيان صدر عن المتحدثة الرسمية باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، نشر على الموقع الرسمي للوزارة: "ما زلنا ننطلق من أن اتخاذ خطوات أحادية الجانب من قبل أطراف النزاع، بما في ذلك هذا الحكم القضائي، وكذلك الحصار البحري والبري للمناطق اليمنية الخاضعة لسيطرة "انصار الله" وأنصار (الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح)، لا يسهم في تهيئة الأجواء الملائمة لإحياء الثقة وإعادة إطلاق الحوار، كما يزيد من ابتعاد آفاق تسوية الأزمة بصورة سلمية، والتي يكون الشعب اليمني، الذي طالت معاناته، في حاجة ماسة إليها".

وأشارت زاخاروفا إلى أن التقارير الآتية من العاصمة اليمنية صنعاء، حول الأحكام بإعدام هادي وعدد من كبار المسؤولين في حكومته بتهمة "الخيانة العظمى"، تزامنت مع الذكرى الثانية لبدء العدوان بقيادة السعودية في البلاد.

وأكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، في هذا السياق، "موقف روسيا المبدئي الداعم لوقف الأعمال القتالية في أسرع وقت ممكن واستئناف العملية التفاوضية في الجمهورية اليمنية، مع أخذ مصالح جميع القوى السياسية الأساسية في الجمهورية اليمنية بعين الاعتبار".

الكلمات الرئيسة: روسيا ، هادي ، إعدام

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :