رمز الخبر: ۱۵۰۷
تأريخ النشر: ۱۵ مهر ۱۳۹۱ - ۱۷:۰۳
فيروز أبادي:
أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء السيد حسن فيروز ابادي ان "اندلاع حرب بين تركيا و سوريا ليس بمصلحة الاسلام والمسلمين"، مضيفا ان "ابواب فرص الحوار مفتوحة دائما، لكن نيران الحرب تحرق هذه الفرص".
شبکة بولتن الأخباریة: أكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء السيد حسن فيروز ابادي ان "اندلاع حرب بين تركيا و سوريا ليس بمصلحة الاسلام والمسلمين"، مضيفا ان "ابواب فرص الحوار مفتوحة دائما، لكن نيران الحرب تحرق هذه الفرص".

وصرح فيروز أبادي ان اندلاع الحرب بين تركيا وسوريا هو مطلب أميركي وعلى سلطات البلدين المجاورين الا يتدخلوا في شؤون بعضهما البعض، ليعود الهدوء الى المناطق الحدودية.

واضاف انه "من الطبيعي ان تحصل بعض الاخطاء بين بلدين جارين، لكن الحرب لن تصحح الاخطاء، وانها ستخلق مشاكل وتحديات كبيرة للبلدين الاسلاميين".

واعتبر رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية "تواجد قوات الحلف الاطلسي (الناتو) في الشرق الاوسط، خطرا كبيرا للمنطقة برمتها"، وأكد أن "وضع العقبات والتحديات امام تركيا للحد من ازدياد قدراتها، ثم زرع بذور الخلاف في الخط الامامي لجبهة الاسلام والمسلمين امام الغرب، هو إحدى أمنيات الدول الغربية".

وتابع فيروز ابادي اننا "نأمل ان تجتاز السلطات التركية والسورية المرحلة الحساسة بالحكمة والتدين وضبط النفس، اذ انها اركان العقل والدين، ولا احد يفضل الحرب بين البلدين المسلمين، بل لابد من إخماد نار هذه الخلافات والتدخلات غير المتعمدة"، مشددا على ان "باب الحوار مفتوح دائما، لكن ألسنة نيران الحرب قد تحرق الفرص".
الكلمات الرئيسة: تركيا ، سوريا ، حرب

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین