رمز الخبر: ۱۴۹۶۳
تأريخ النشر: ۱۱ اسفند ۱۳۹۵ - ۱۰:۴۷
باشرت اللجنة الفلسطينية المشتركة عملها في مخيم عين الحلوة بمدينة صيدا جنوبي لبنان لتثبيت وقف إطلاق النار الذي كان اندلع بين عناصر حركة فتح وجماعات مسلحة.. وأكدت شخصيات فلسطينية أن الاشتباكات تقف ورائها مجموعات لها ارتباطات مع جماعات إرهابية في سوريا وتهدف للسيطرة على المخيم والانطلاق منه لتنفيذ عمليات إرهابية في لبنان.
وفي حديث لمراسلنا لفت الكاتب والباحث فلسطيني أحمد جابر أن هدف المجموعات المتقاتلة في المخيم إنما هو: العثور على نقطة يتمركزوا فيها ليستطيعوا فرض أنفسهم كقوة موجودة على الأرض تستطيع أن تفرض مستقبلاً شروطاً لتكون هي الأساس، وتحرك المجموعات التي هي إرهابية ايضاً من خلال ذلك.

وفي المؤتمر الصحفي للجنة المشتركة أكد أمين سر فصائل منظمة التحرير الفلسطينية فتحي أبو العردات على تعزيز التنسيق والتكامل والتعاون بين الجهات الفلسطينية واللبنانية، لأن الأمن في المخيم هو جزء من الأمن اللبناني.

وأضاف أنه قد تم الاتفاق على رفع مستوى هذا التعاون والتنسيق بما يخدم أمن المخيم والمخيمات وما يخدم مصلحة أهلنا حيث أننا مازلنا نقول إننا ضيوف في هذا البلد.

للمزيد من التفاصيل إليكم هذا الفيديو..

تعداد بازدید : 0


الكلمات الرئيسة: الفلسطينية ، إطلاق ، الفصائل

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :