رمز الخبر: ۱۴۹۰
تأريخ النشر: ۱۳ مهر ۱۳۹۱ - ۱۳:۴۵
استنكر مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية حسين عبد اللهيان الانفجارات الاخيرة في مدينة حلب السورية، واعتبر من يعمل على تامين السلاح والمواد المنفجرة للجماعات الارهابية في سوريا بأنه شريك في هذه الجريمة .
شبکة بولتن الأخباریة: استنكر مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية حسين عبد اللهيان الانفجارات الاخيرة في مدينة حلب السورية، واعتبر من يعمل على تامين السلاح والمواد المنفجرة للجماعات الارهابية في سوريا بأنه شريك في هذه الجريمة .

واستنكر عبد اللهيان بشدة هذا العمل الارهابي المخالف للقواعد الانسانية واعرب عن مواساته وتعاطفه مع اسر الضحايا .

ورأى عبد اللهيان ان ارتكاب مثل هذه الجرائم يشير الى ضعف ويأس الجماعات الارهابية في مواجهة العزم الراسخ للشعب السوري، معتقدا ان هذه الاعمال من شأنها ان تعزز الصمود والارادة الشعبية المقاومة في سوريا بالمزيد من الثبات على الاهداف لمواجهة الاعداء.

وقال مساعد وزير الخارجية الايراني، "مما لا شك فيه ان من يعمل على تقديم الدعم والاسلحة والمواد المنفجرة لتلك الجماعات هو شريك في هذه الجريمة ".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین