رمز الخبر: ۱۴۸۷۴
تأريخ النشر: ۰۷ اسفند ۱۳۹۵ - ۱۰:۵۲
غادرت أسر وطلاب مسيحيون من محافظة شمال سيناء الجمعة، بعدما قتل جماعة "داعش" الارهابية 7 مسيحيين في 3 أسابيع فقط.
وشاهد مراسل لرويترز 25 أسرة مع أمتعتها في الكنيسة الإنجيلية بمحافظة الإسماعيلية وقال مسؤولو الكنيسة إن 100 أسرة من نحو 160 في شمال سيناء غادرت. كما غادر أكثر من 200 طالب يدرسون في العريش عاصمة شمال سيناء.

وقتل سبعة مسيحيين في العريش بين 30 كانون الثاني/يناير و23 شباط/فبراير. وأعلنت جماعة "داعش" الارهابية التي تشن هجمات هناك مسؤوليتها عن قتل السبعة.

وقتل خمسة منهم رميا بالرصاص وقطع رأس رجل وأحرق آخر.

وقال رامي مينا الذي يملك مطعما في العريش وغادر صباح الجمعة بالهاتف: "مش هاستنى لحد ما (لن أنتظر إلى أن) أموت. أنا قفلت المطعم ومشيت. الناس دي ما بترحمش".

وقال سكان العريش إن المسلحين نشروا قوائم القتل على الإنترنت ووزعوها في الشوارع محذرين المسيحيين إما المغادرة أو الموت.

وقال منير عادل وهو بائع خضر فر اليوم بينما كان يجلس مع أربعة من أفراد أسرته في الكنيسة الإنجيلية انتظارا لأن يجد لهم مسؤولو الكنيسة مكانا يقيمون فيه: "أبويا ثاني اسم على قائمتهم".

الكلمات الرئيسة: داعش ، مسيحية ، مقتل

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین