رمز الخبر: ۱۴۸۶۳
تأريخ النشر: ۰۵ اسفند ۱۳۹۵ - ۱۰:۵۶
تجول المصور الفوتوغرافي "رون حفيف" في جميع أنحاء العالم لالتقاط صور في مناطق الصراعات.
ومن ضمن هذه الصور صورة تعود لعام 1992 تظهر جندياً صربياً يركل جثث لمواطنين بوسنيين قتلوهم، استُخدِمت كدليل لاتهام قائدهم بجرائم حرب.

وينجز رون فيلماً وثائقياً يتضمن صوراً التقطها سابقا.



الكلمات الرئيسة: غيرت ، التاريخ ، حفيف

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین