رمز الخبر: ۱۴۸۶۱
تأريخ النشر: ۰۵ اسفند ۱۳۹۵ - ۱۰:۵۰
قررت السلطات التركية الاربعاء الغاء حظر الحجاب للنساء برتبة ضابط او ضابط صف في الجيش الذي اصبح بذلك آخر مؤسسة تطالها تعديلات حكومة رجب طيب اردوغان التي اقرت هذه الخطوة في قطاعات عدة سابقا.
وكان الجيش آخر مؤسسة تحظر على النساء ارتداء الحجاب بعد تعديلات حكومة اردوغان التي شملت قطاعات التربية والسياسة والشرطة في هذا المجال.

ويتسم هذا الاجراء الاخير بطابع رمزي كبير اذ ان الجيش التركي كان حامي العلمانية في البلاد منذ تأسيس الجمهورية من قبل مصطفى كمال "اتاتورك".

وافادت وكالة انباء الاناضول الحكومية نقلا عن وزارة الدفاع ان النساء يمكنهن اذا رغبن ارتداء حجاب "باللون نفسه للبزة العسكرية (...) وبشكل لا يغطي الوجه".

واضافت ان هذا الاجراء يشمل خصوصا "اللواتي يخدمن برتبة ضابط في سلاح الجو والبحر والبر ورتبة ضابط وضابط صف متعاقدات (...) ومتدربات".

وقال وزير الدفاع فكري ايشيك ان "مشكلة حظر الحجاب زالت بشكل كامل الان في تركيا".

واضاف "اصبح في وسع اللواتي يرغبن في اداء واجباتهن وهن محجبات القيام ذلك. سبق ان رفع جهازا الدرك والشرطة هذا الحظر، والان الجيش فعل المثل".

وخلال لقاء مع الصحافيين على الغداء، وصف رئيس الوزراء بن علي يلديريم هذا الاجراء "بالايجابي جدا"، كما ذكرت صحيفة "يني شفق" القريبة من السلطة.

وكانت وزارة الدفاع رفعت في تشرين الثاني/ نوفمبر حظر ارتداء الحجاب للموظفات المدنيات في الجيش. وقبل اشهر سمح ايضا للنساء اللواتي يخدمن في صفوف الشرطة بارتداء الحجاب.

ويواجه اردوغان باستمرار اتهامات من معارضيه بالسعي لاسلمة المجتمع التركي.

وسمحت حكومته بارتداء الحجاب في الجامعات والبرلمان وفي السنتين الماضيتين في المؤسسات الحكومية والمدارس الثانوية، مثيرة استياء المتمسكين بعلمانية الجمهورية التي تأسست عام 1923.

وترفض الحكومة التركية الاتهامات بالسعي الى اسلمة المجتمع وتؤكد ان منع ارتداء الحجاب يحرم الكثير من النساء من دخول جامعات عديدة ومؤسسات اخرى.
الكلمات الرئيسة: تسمح ، التركية ، السلطات

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین