رمز الخبر: ۱۴۸۰
تأريخ النشر: ۱۳ مهر ۱۳۹۱ - ۱۳:۲۳
رئيس الوزراء الليبي:
عرض رئيس الحكومة الليبية مصطفى ابو شاقور على البرلمان اسماء اعضاء حكومته المؤقتة التي ستقوم بتسيير امور الدولة على مدى السنة والنصف القادمة فيما انسحب اعضاء التحالف الوطني بقيادة محمود جبريل احتجاجا على التشكيلة .
شبکة بولتن الأخباریة: عرض رئيس الحكومة الليبية مصطفى ابو شاقور على البرلمان اسماء اعضاء حكومته المؤقتة التي ستقوم بتسيير امور الدولة على مدى السنة والنصف القادمة فيما انسحب اعضاء التحالف الوطني بقيادة محمود جبريل احتجاجا على التشكيلة .

واعرب ‎أبو شاقور عن أمله فى أن تحظى الحكومة الليبية بثقة المؤتمر الوطنى الليبى العام "البرلمان".

وأكد أبو شاقور فى تصريحات له، مساء الأربعاء، أنه حرص على تشكيل حكومة وفاق وطنى تمثل كل الكيانات السياسية والمستقلين، مضيفًا أن الحكومة سوف تكون قوية وتتميز بالكفاءة وليست حكومة محاصصة، وسيكون تركيزها على توطين الأمن والاستقرار فى ليبيا، وبناء مؤسسات الجيش والشرطة وتحقيق دور فاعل للثوار فى مؤسسات الدولة الليبية.

وشدد رئيس الوزراء الليبى على أن ليبيا تمر حاليا بمرحلة حساسة تواجه فيها تحديات كبرى، وأن التعامل معها سوف يشكل مستقبل البلاد وقال إن المرحلة تستوجب السرعة والحزم فى تحقيق الأمن وتحريك الاقتصاد وبناء الدولة، مؤكدا رفضه الإلتزام بأى وزارة بعينها لأى كيان أو جهة مستقلة، وأنه أراد تشكيل فريق يستطيع معه أن يحقق أهداف هذه المرحلة والتوافق معه لخدمة هذه الأهداف.

وأكد أن معياره الوحيد هو اختياره لأعضاء الحكومة بناء على الكفاءة والحزم والشجاعة وتقديم المصلحة العليا لليبيا، وأنه قام بوضع مجموعة من المعايير تم على أساسها تصنيف المئات من السير الذاتية التى تجاوزت الخمسمائة سيرة ذاتية للمتقدمين للوزارات المختلفة، مضيفًا أنه التقى مع المرشحين فى كل وزارة واجتهد فى اختيار من يعتقد أنه الأفضل لتولي المسئولية فى هذه المرحلة.

وأعرب عن أمله فى أن يتم منح الثقة للحكومة لتبدأ فى القيام بعملها وتنفيذ مهامها فى أقرب وقت ممكن، داعيا إلى دعمها وتسهيل

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین