رمز الخبر: ۱۴۷۳۵
تأريخ النشر: ۲۸ بهمن ۱۳۹۵ - ۱۱:۰۷
دان المجلس السياسي لأنصار الله علی الجريمة البشعة التي ارتكبها طيران العدوان السعودي، يوم أمس الأربعاء، بحق مجلس عزاء للنساء في منزل المواطن محمد هادي النكعي بمديرية أرحب شمال العاصمة صنعاء راح ضحيتها العشرات من النساء ما بين شهيد وجريح.
وقال المجلس في بيان، حصلت قناة العالم على نسخة منه، اليوم الخميس: إن "هذه الجريمة المروعة تكشف وحشية هذا العدوان المتجرد من كل القيم والمبادئ الدينية والأعراف الإنسانية والتي يرتكبها بشكل يومي بحق أبناء شعبنا في مختلف المحافظات اليمنية علی مرأی ومسمع من العالم كله".

وأكد أن هذه الجريمة "لن تزيد شعبنا إلا ثباتا وصمودا وعزيمة وإصرارا على التصدي لهذا العدوان الغاشم الذي يستهدف شعبنا ويرتكب المجازر وينتهك الحرمات بحقه منذ ما يقارب العامين، ولن يفوت شعبنا هذه الجرائم وسيجد العدو الرد العملي عليها في ميادين الشرف والبطولة، داعين أبناء شعبنا اليمني إلی رص الصفوف وتوحيد الجهود وتعزيز ورفد الجبهات في مواقع العزة والكرامة".

كما دان المجلس السياسي لأنصار الله كل أشكال الصمت والتواطؤ من قبل المجتمع الدولي وكافة المنظمات الدولية والأممية تجاه مثل هذه المجازر المروّعة التي لا مثيل لها في تاريخنا المعاصر، والتي تتنافى مع الفطرة الإنسانية وتجسد الوحشية في أرقى صورها، داعين الجميع إلى إدانة ورفض هذه الجريمة ومحاسبة مرتكبيها من قوى العدوان.

الكلمات الرئيسة: البشعة ، للنساء ، بمديرية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :