رمز الخبر: ۱۴۶۳۹
تأريخ النشر: ۲۳ بهمن ۱۳۹۵ - ۱۱:۳۹
على بعد أيام من انطلاق الجولة الجديدة من مفاوضات التسوية السورية في جنيف والمقررة في العشرين من شباط الجاري، رأى المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ستيفان دي ميستورا أنّ" الوضع القائم في الغوطة الشرقية بريف دمشق يهدّد المفاوضات السورية المقرر إجراؤها بجنيف في غضون الشهر الجاري".
أن" الوضع في الغوطة الشرقية يشكل خطرا محتملا على الهدنة والمفاوضات المقبلة في جنيف"، قال "لقد تحدثنا كثيراً مع الروس والأتراك، وطلبنا منهم المساعدة في السيطرة على الوضع هناك، لأنه قد يؤدي إلى انهيار المفاوضات والهدنة".

كما أعرب المبعوث الأممي عن أمله في أن تستطيع "المعارضة" السورية تشكيل وفودها إلى جنيف، حتى لا يضطر بنفسه إلى التدخل في هذه العملية.

الكلمات الرئيسة: ميستورا ، الشرقية ، دمشق

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :