رمز الخبر: ۱۴۵۱
تأريخ النشر: ۱۲ مهر ۱۳۹۱ - ۱۱:۵۴
دعا المنسق العام لهيئة التنسيق الوطنية المعارضة السورية حسن عبد العظيم، المجموعات المسلحة الى وقف الاعمال الهجومية، معربا عن تأييد الهيئة لمشاركة ايران في مجموعة الاتصال الرباعية لحل الأزمة السورية.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا المنسق العام لهيئة التنسيق الوطنية المعارضة السورية حسن عبد العظيم، المجموعات المسلحة الى وقف الاعمال الهجومية، معربا عن تأييد الهيئة لمشاركة ايران في مجموعة الاتصال الرباعية لحل الأزمة السورية.

وأعلن عبد العظيم تأييد هيئة التنسيق لمشاركة إيران في مجموعة الاتصال الرباعية حول سوريا إلى جانب تركيا والسعودية ومصر، مؤكداً أن هيئة التنسيق «مع إشراك كل دولة لها علاقة بالأزمة سلباً أو إيجاباً في حل الأزمة لأن هذه الدول ستعطل الحل إذا لم تُشرك فيه».

وأكد عبد العظيم للصحيفة حرص الهيئة على سلمية الاحتجاج "إلا في حدود الدفاع عن النفس" حسب تعبيره ودعا المعارضة المسلحة لعدم القيام بـ«أعمال هجومية بل دفاعية فقط» مطالباً في الوقت نفسه السلطات بـ"التخلي عن الحل الأمني".

وشدد المنسق العام على أهمية توصل المعارضة في الداخل والخارج إلى "رؤية سياسية موحدة ترفض استمرار الاستبداد الداخلي وتسعى لإقامة نظام ديمقراطي يشارك فيه الشعب بجميع انتماءاته عبر انتخابات ديمقراطية حرة نزيهة، ورؤية موحدة ترفض التدخل العسكري الخارجي وتحارب كل من يشجع الصراعات الطائفية والمذهبية والعرقية".

وقال: "نحن نحاول ترسيخ حق المعارضة الوطنية في حرية التعبير دون أن نراعي أي اعتبار إلا اعتبارات الوطن والشعب".
الكلمات الرئيسة: إيران ، سوريا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین