رمز الخبر: ۱۴۴۷۳
تأريخ النشر: ۱۴ بهمن ۱۳۹۵ - ۲۰:۳۳
قال نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي انه "اذا كان الاعداء يخافون من قدرتنا الصاروخية، فعليهم الإلتجاء الى الملاجىء"، مشددا على ان ايران لن تغير دربها ابدا بناء على رغبة القوى العالمية، وانها ستطور قدرتها الصاروخية يوما بعد يوم.
وفي تصريح للصحفيين على هامش ملتقى "الشهيد خادمي" وشهداء مدينة كاشان قال العميد سلامي ان عدد الصواريخ والبوراج الحربية ومنصات اطلاق الصواريخ الدفاعية الايرانية يزداد يوما بعد يوم، مضيف بأن البر والبحر والجو هم تحت اشراف الشعب الايراني.

واشار سلامي الى انه لو لم تكن القدرة الصاروخية الايرانية قدرة حقيقة -"هذا القدرة التي دبت الرعب في قلب أمريكا"- لما كان هناك سبب لهذه الضجة، منوها الى ان قدرة الصواريخ الايرانية العظيمة اليوم هي ضمن القدرات منقطعة النظير الرادعة في العالم.

ولفت نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية الى ان ارض ايران ليست تلك الارض التي يمكن لقدم أجنبي ان تطأ ترابها سوءا، قائلا، "هنا (ايران) ارض الأبطال والشهداء".

 واضاف بان ايران بلد مستقل وشعبها شعب عظيم ولن يقع ابدا تحت تاثير املاءات اية قوة اخرى مشددا على ان مؤامرات اميركا لن تؤثر على عزيمته. وان الثورية هي استمرار  للنهج الذي اختطه الامام الراحل وسار عليه قائد الثورة الاسلامية .

وتابع سلامي ان الثورية تعني الصمود بوجه الظلم والاستكبار والدفاع عن حقوق المظلومين والمستضعفين والتطلع للحرية والعدالة والعيش باستقلال والايمان بالاسلام باعتباره يمثل القيم الكبيرة التي تحكم المجتمع.

الكلمات الرئيسة: سلامي ، الاعداء ، فعليهم

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین