رمز الخبر: ۱۴۴۷
تأريخ النشر: ۱۲ مهر ۱۳۹۱ - ۱۰:۴۷
قمعت قوات الامن البحريني بالرصاص والغازات السامة مراسم تشييع الشهيد محمد مشيمع الذي قضى تحت التعذيب في سجون النظام وحرمانه من تلقي العلاج.
شبکة بولتن الأخباریة: قمعت قوات الامن البحريني بالرصاص والغازات السامة مراسم تشييع الشهيد محمد مشيمع الذي قضى تحت التعذيب في سجون النظام وحرمانه من تلقي العلاج.

واثر التشييع الحاشد للشهيد زحف الالاف منهم نحو دوار اللؤلؤة، قبل ان تقمعهم قوات النظام المدعومة بقوات الاحتلال السعودي ، برصاص الشوزن والغازات السامة ما اسفر عن سقوط العديد من الاصابات في صفوف المشيعين .

وردد المشيعون شعارت غاضبة تطالب باسقاط النظام ومحاكمة ملك البحرين لقتله المتظاهرين العزل .

وكانت المحكمة العسكرية حكمت على الشهيد بسبع سنوات ابان قانون الطوارئ بالرغم من وجود إثباتات ومستندات رسمية قدمها محاموه تؤكد أنه كان يرقد بالمستشفى يوم تظاهرات المرفأ المالي المتهم بالمشاركة فيها .

ويأتي استشهاد محمد مشيمع بعد يومين من إستشهاد فتى (17 عاما) برصاص قوات أمن النظام في قرية صدد، شمال غرب العاصمة المنامة.

وأعلنت وزارة الداخلية وقتها أن الحادث وقع بعد تعرض سيارة شرطة لما أسمته هجوما إرهابيا بالقنابل الحارقة الأمر الذي استدعى رد الشرطة، الا ان ذوي الضحية وشهود عيان رفضوا مزاعم الداخلية البحرينية وإعتبروا أنه قتل جراء طلق مباشر من قبل قوات الشرطة أثناء مظاهرة إحتجاجية في القرية.
الكلمات الرئيسة: البحرين

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین