رمز الخبر: ۱۴۳۸۷
تأريخ النشر: ۰۹ بهمن ۱۳۹۵ - ۱۰:۵۴
وقع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الجمعة 27 يناير/كانون الثاني، على مرسوم قال إنه يهدف إلى منع وصول ما اسماه "الإرهابيين الإسلاميين" إلى الولايات المتحدة على حد تعبيره.
وأوضح ترامب، خلال مراسم التوقيع على المرسوم في البنتاغون: "أفرض إجراءات جديدة من أجل منع دخول الإسلاميين المتطرفين إلى الولايات المتحدة، لا مكان لهم هنا" على حد زعمه.

ويعد هذا الأمر التنفيذي، بالتالي، ثالث مرسوم خاص بقواعد الهجرة إلى الولايات المتحدة يصدق عليه ترامب خلال الأسبوع الجاري.

ووقع الرئيس الأمريكي، يوم الأربعاء الماضي، على مرسومين الغرض منهما تشديد سياسة الهجرة والرقابة الحدودية.

وينص المرسوم الأول على بناء جدار كبير على الحدود الجنوبية للبلاد، فيما يخص الثاني "تعزيز الأمن العام داخل البلاد" وقضية تطبيق القوانين الأمريكية المتعلقة بالهجرة.

أما المرسوم الثالث، فلم يتم حتى هذه اللحظة نشر نصه، لكن مسؤولا في البيت الأبيض قال، في وقت سابق من الجمعة، في حديث لوكالة "رويترز"، إن ترامب، سيوقع على أمر تنفيذي يمنع مؤقتا دخول اللاجئين من بعض الدول، التي تقطنها الأغلبية المسلمة، إلى أراضي الولايات المتحدة.

وكانت وكالة "أسوشيتد برس" الأمريكية أفادت في وقت سابق، استنادا إلى مصادر مقربة من البيت الأبيض، بأن ترامب يعتزم التوقيع، في أقرب وقت، على أمر تنفيذي يفرض حظرا فوريا على دخول اللاجئين السوريين إلى أراضي الولايات المتحدة ويعلق استقبال اللاجئين من الدول الأخرى لمدة 120 يوما.

كما تنص هذه الوثيقة، حسب الوكالة، على وقف منح تأشيرات الدخول إلى الولايات المتحدة للمواطنين من 7 دول مسلمة لمدة 30 يوما.

وأوضحت "أسوشيتد برس" أن الحديث يدور عن إيران والعراق وليبيا والسودان والصومال وسوريا واليمن.

غوتيريش: التمييز في حق اللاجئين والمهاجرين قد يسبب تنامي التطرف

من جهته حذر أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، من تداعيات التمييز في حق المهاجرين واللاجئين ومقاطعة المسلمين.

، قال غوتيريش، يوم الجمعة: "أنا قلق جدا من التمييز في حق المهاجرين واللاجئين والأقليات في العالم.. أنا أرى أن مقاطعة المسلمين شيء مقلق جدا"، في إشارة منه لتصريح الرئيس ترامب حول منع دخول المسلمين لأمريكا.

وتابع غوتيريش: "نشاهد نمطا جديدا يبدأ أن يسود في الخطاب العام، يسمح للأحكام المسبقة بالانتشار بكل حرية، ويُبقي الباب مفتوحا أمام مزيد من التطرف العنيف".

الكلمات الرئيسة: ترامب ، المهاجرين ، مسلمة

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :