رمز الخبر: ۱۴۳۶۸
تأريخ النشر: ۰۸ بهمن ۱۳۹۵ - ۱۵:۰۱
أهابت المعارضة البحرينية في الخارج جماهير الشعب البحريني للتصعيد والحضور الميدانيّ في الأسابيع المقبلة، تمهيدًا للذكرى السادسة لانطلاق ثورة ١٤ فبراير/ شباط، مقدّمةً واجب الشكر إلى الشعب الذي قدّم الصورة الحقيقيّة للوفاء في تأبين شهداء الوطن «عباس السميع، سامي مشيمع، علي السنكيس».
المعارضة دعت في بيانها الصادر يوم الثلاثاء 24 يناير/ كانون الثاني 2017، إلى التمسّك بوصايا شهداء الوطن في الاستمرار في الحضور الميدانيّ لمقارعة الاستبداد، ورفع شعارات الثورة والتغيير، وتحميل المسؤولية للقاتل الحقيقيّ الذي وقّع حكم الإعدام.

وشدّدت على ضرورة تصعيد الحراك الثوريّ السلميّ الذي من شأنه أن يحقّق المطالب الشعبيّة المشروعة، ويفرض إرادة الشعب المطالِب بدولة العدل والكرامة وإزالة الاستبداد والديكتاتوريّة ومحاكمة القتلة والمعذِّبين- بحسب البيان.

وجاء في البيان "ندعو أبناء شعب البحرين إلى التوجه إلى الدراز دفاعاً عن الدين والوطن والوجود." مؤكداً أن تجاوز الخطوط الحمراء سيغير قواعد المعركة ويقود البحرين لمصير مجهول ومظلم، وحذر في الوقت ذاته من استهداف آية الله الشيخ عيسى قاسم



الكلمات الرئيسة: المعارضة ، لتصعيد ، الثورة

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :