رمز الخبر: ۱۴۱۸۷
تأريخ النشر: ۲۷ دی ۱۳۹۵ - ۱۲:۲۴
دعا الرئيس الايراني الى تمتين الاواصر مع البانيا وعدّ الفرصة مواتية لتعزيز العلاقات بين طهران وتيرانا على جميع الصعد لاسيما المجالات الاقتصادية والتجارية عقب الاتفاق النووي مايتطلب من القطاعين الخاصين في البلدين الاستفادة منها.

واشار حسن روحاني، لدى استقباله وزير خارجية البانيا ديتمير بوشاتي في طهران يوم الاحد، الى القواسم الثقافية المشتركة والعميقة بين البلدين، مؤكدا ترحيب طهران لتوطيد العلاقات مع تيرانا.

ولفت الى الطاقات الواسعة لدى البلدين، معتبرا التعاون الثقافي والعلمي والجامعي ضروريا.

وعد تمتين الاواصر بين ايران والبانيا على جميع الصعد يصب في مصلحتهما معا.

واكد على ضرورة مكافحة العنف والتطرف والارهاب، عادّا الارهاب مشكلة عالمية "وان احدى مسؤولياتنا الكبرى تتمثل بمكافحة العنف والارهاب".

واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية دعت باستمرار الى ترسيخ دعائم السلام والاستقرار في البلقان وخطت في هذا النهج.

واعرب عن استعداد طهران للتعاون مع بلدان العالم ومنها البانيا في مجال مكافحة الارهاب.

وفي سياق آخر اشاد بموقف الحكومة والشعب في البانيا على توجيه التعازي بمناسبة رحيل آية الله اكبر هاشمي رفسنجاني، واصفا الرئيس الفقيد لرئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام بالشخصية الشهيرة على صعيدي شعوب المنطقة والعالم وبذل مساعيه على الدوام من اجل استتباب السلام والاستقرار العالمي والتنمية ورفاهية الشعوب.

من جهته اعرب ديتمير بوشاتي وزير خارجية البانيا، خلال هذا اللقاء، عن تعازي الحكومة والشعب في بلاده لرحيل آية الله هاشمي رفسنجاني.

واكد عزيمة بلاده لتمتين الاواصر مع طهران بصورة شاملة وفتح صفحة جديدة في تاريخ العلاقات بين البلدين.

واعتبر ان الاتفاق النووي فتح آفاقا جديدة في التعاون بين ايران والعالم ومنها البانيا.

وقال، اننا من خلال اعداد خارطة طريق عازمون على الارتقاء بمستوى التعاون السياسي والاقتصادي والتجاري والثقافي واعداد ارضية متينة في آفاق العلاقات بين البلدين.

واكد على ضرورة مكافحة العنف والتطرف والارهاب، مشددا على ضرورة التكاتف في هذا المجال.

واعرب عن استعداد بلاده لتبادل وجهات النظر مع ايران في مجال مكافحة الارهاب.

الكلمات الرئيسة: روحاني ، ايران ، والبانيا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :