رمز الخبر: ۱۴۱۷۰
تأريخ النشر: ۲۶ دی ۱۳۹۵ - ۱۱:۴۳
قال الصحفي الروسي المتخصص بشؤون الانترنت اندري سولداتوف، إن الكرملين بحسب اعتقاده ضالع في عمليات القرصنة التي استهدفت الانتخابات الأميركية.

جاء ذلك في مقابلة لسولداتوف مع الزميل فريدريك بلايتن لـCNN حيث قال، "هناك تاريخ للهجمات الروسية التي شنها الكرملين على مدى السنوات العشر السابقة منذ عام 2007 على أقل تقدير، ويستخدمون ذلك بصورة تسهل على الكرملين في وقت لاحق نفي أي مسؤولية له".

وأوضح سولداتوف، وهو مؤلف كتاب "الشبكة الحمراء،" قائلا، "الأمر يتم على سبيل المثال بتوجّه السلطات إلى شركة قوية ومتخصّصة بتقنيات المعلومات والتكنولوجيا مقرها موسكو، وتطلب المساعدة في موضوع حساس، وفي العادة مثل هذه الخدمات يتم تقديمها".

وحول أسباب هذا التدخل، لفت الصحفي الروسي إلى أن هيلاري كلينتون "تعتبر عدوة للدولة الروسية لأن العديد من الأشخاص في الكرملين يحملها مسؤولية الوقوف خلف مظاهرات موسكو في العامين 2011 و2012، أي عندما كانت تشغل منصب وزيرة الخارجية في أميركا".

ويشار إلى أن السلطات الروسية تستمر في نفي وجود أي تدخل لها في عمليات القرصنة، في الوقت الذي ذهب مسؤولون روس إلى القول بأن هذه الاتهامات هدفها التأثير على السياسة الداخلية الأميركية.

 

الكلمات الرئيسة: صحفي روسي ، الانتخابات ، الاميركية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :