رمز الخبر: ۱۴۰۳
تأريخ النشر: ۱۰ مهر ۱۳۹۱ - ۲۰:۱۴
رفض التحالف الوطني العراقي وعدد من الشخصيات السياسية ‏العراقية المشاركة في مؤتمر حزب ‏العدالة والتنمية الذي يترأسه ‏رئيس الوزراء التركي رجب ‏طيب اردوغان بسبب حضور ‏نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي المحكوم بالاعدام لإدانته ‏بقضايا إرهابية.‏
شبکة بولتن الأخباریة: رفض التحالف الوطني العراقي وعدد من الشخصيات السياسية ‏العراقية المشاركة في مؤتمر حزب ‏العدالة والتنمية الذي يترأسه ‏رئيس الوزراء التركي رجب ‏طيب اردوغان بسبب حضور ‏نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي المحكوم بالاعدام لإدانته ‏بقضايا إرهابية.‏

واعلن المكتب الاعلامي ‏لرئيس التحالف الوطني العراقي ‏ابراهيم الجعفري، عن امتناع ‏الجعفري حضور مؤتمر ‏حزب اردوغان بسبب حضور ‏المحكوم بالاعدام طارق ‏الهاشمي.

وقال مصدر في مكتب رئيس ‏التحالف الوطني في تصريح ‏صحفي: ان "الجعفري بعث ‏برسالة تهنئة الى رئيس ‏وزراء تركيا بمناسبة انعقاد ‏مؤتمر حزب التنمية والعدالة ‏الذي يرأسه، لكنه امتنع عن ‏المشاركة بسبب حضور ‏الهاشمي".‏

كما اكد رئيس كتلة الاحرار ‏البرلمانية التابعة للتيار الصدري بهاء الاعرجي ان ‏وفد التيار الصدري لن ‏يشارك في مؤتمر الأحزاب ‏المنعقد في تركيا بسبب ‏حضور المدان الهارب طارق ‏الهاشمي بالمؤتمر.‏

واوضح الاعرجي في ‏تصريحات صحفية ان "عدم ‏مشاركة التيار الصدري في ‏مؤتمر الاحزاب لوجود احد ‏المدانين من قبل القضاء ‏العراقي وعلينا احترام ‏القضاء، والقضاء العراقي ‏خط احمر لا يمكن تجاوزه".‏

الى ذلك أكد محافظ بغداد القيادي في حزب الدعوة الاسلامية عدم مشاركة حزبه في مؤتمر حزب اردوغان لمشاركة "الهاشمي" فيه وايضا اعلن المجلس الاعلى الاسلامي العراقي عن عدم مشاركة وفده بذلك المؤتمر لنفس السبب.

وكانت محكمة الجنايات ‏المركزية في بغداد أصدرت، ‏في 9 أيلول الجاري حكمين ‏بالإعدام شنقاً حتى الموت ‏بحق طارق الهاشمي الذي ‏يتواجد حاليا في تركيا ومدير ‏مكتبه احمد قحطان لإدانتهما ‏بقضايا إرهابية، فيما أكد ‏رئيس الوزراء التركي رجب ‏طيب أردوغان في تصريحات ‏صحفية بعد يومين ان تركيا ‏لن تسلم الهاشمي.‏
الكلمات الرئيسة: طارق الهاشمي ، مؤتمر ، أردوغان

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین