رمز الخبر: ۱۴۰
تأريخ النشر: ۰۲ مرداد ۱۳۹۱ - ۱۱:۱۶
رئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية:
اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية فريدون عباسي ان المنظمة قادرة على توفير الوقود النووي للسفن والغواصات، واشار الى ان ايران ليست لديها حاليا خطة لتخصيب اليورانيوم لاعلى من 20 بالمئة./ واضاف: "لدينا مبادئ منطقية وندافع عن حقوق بلادنا، هؤلاء اذا قبلوا بحقوقنا وكانوا مستعدين للتعامل البناء معنا فاننا على ثقة بان المفاوضات ستتمخض عن نتائج ايجابية".
شبکة بولتن الأخباریة: اكد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية فريدون عباسي ان المنظمة قادرة على توفير الوقود النووي للسفن والغواصات، واشار الى ان ايران ليست لديها حاليا خطة لتخصيب اليورانيوم لاعلى من 20 بالمئة.

وقال عباسي على هامش اقامة مراسم الذكرى السنوية لاستشهاد العالم النووي الإيراني داريوش رضائي نجاد: "نرحب بالمفاوضات في اية ظروف"، مشيرا الى ان طهران متمسكة بمواقفها وستواصل المفاوضات مع مجموعة دول (5+1) للتوصل الى حل منطقي.

واضاف: "لدينا مبادئ منطقية وندافع عن حقوق بلادنا، هؤلاء اذا قبلوا بحقوقنا وكانوا مستعدين للتعامل البناء معنا فاننا على ثقة بان المفاوضات ستتمخض عن نتائج ايجابية".

واوضح عباسي ان اقتراح نواب مجلس الشورى الاسلامي بتهيئة الوقود النووي للسفن الايرانية لتتمكن السفن من مواصلة الابحار لمسافات طويلة بدون الحاجة الى التزود بالوقود، يهدف لمواجهة الحظر المفروض على السفن الايرانية.

واشار الى قدرة منظمة الطاقة الذرية الايرانية على تصميم مفاعلات تعمل بالوقود النووي خاصة بالسفن في حالة الحاجة اليها وبالتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وفي ذات السياق، اشار عباسي الى ان محطة بوشهر النووية ما زالت في مرحلتها الاختبارية وانه سيتم افتتاحها بعد مطابقتها للمعايير وقواعد السلامة من قبل الشركة الروسية المنفذة، مؤكدا ان كمية الوقود المخصب بنسبة 20 بالمئة هو ما اعلنه مفتشو الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واوضح ان ايران لا تنتج يورانيوم مخصب اعلى من نسبة 20 بالمئة واذا كان لديها حاجة لذلك فستعلن ذلك اولا الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

واكد عباسي ان ايران لا تسعى مطلقا لحيازة السلاح النووي، نافيا ما زعمه رئيس جهاز المخابرات البريطانية بهذا الخصوص.

واشار الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تصدت للحرب الالكترونية التي تشنها الدول الغربية والتي تستهدف المنشآت الصناعية في البلاد، مؤكدا قدرة ايران على الرد بالمثل في حالة استمرارهم بهذه الاعمال التخريبية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین