رمز الخبر: ۱۳۹۷۸
تأريخ النشر: ۱۹ دی ۱۳۹۵ - ۱۱:۴۱
خرجت تظاهرة، امس السبت، في بلدة الدراز، على الرغم من الحصار الأمني المفروض عليها منذ أكثر من 200 يوم، احتجاجًا على منح جهاز الأمن الوطني صفة الضبطية القضائية، وانتصارًا لمقام آية الله الشيخ عيسى قاسم.
ورفع المتظاهرون صور الشيخ عيسى قاسم، والمعتقل قسريًا المواطن السيد علوي سيد حسين، مطالبين بالكشف عن مصيره، وإطلاق سراحه فورًا، كما هتفوا بإسقاط النظام الحاكم، وبإقرار نظام سياسي جديد، وحملوا اللافتات التي كتب عليها إقرار قانون أمن الدولة، لحماية الجلادين وشرعنة التعذيب في السجون الخليفيّة.
الكلمات الرئيسة: تظاهرة ، الدولة ، قانون

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :