رمز الخبر: ۱۳۹۶۷
تأريخ النشر: ۱۸ دی ۱۳۹۵ - ۲۰:۴۷
اكد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي الايراني علاء الدين بروجردي، على الحل السلمي للازمة السورية من خلال حوار داخلي سوري – سوري.

جاء ذلك في تصريح صحفي ادلى به بروجردي اثر لقائه والوفد المرافق له رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري في بيروت اليوم السبت.

وقال بروجردي بعد اللقاء: "تناولنا خلال اللقاء العلاقات الثنائية في مختلف المجالات ولا سيما في مجال التعاون والتنسيق بين المجلسين، إضافة الى استعراض التطورات السياسية المحلية والاقليمية، واستحوذ الملف السوري على جانب اساسي من المحادثات في ضوء زيارتي الرسمية لسوريا قبل مجيئنا إلى لبنان".

وأضاف: "ولأن استتباب الأمن وتعزيز الاستقرار هو من الاهداف العليا التي تصبو اليها كل الدول ومنها الجمهورية الاسلامية الايرانية ولبنان، فقد كانت وجهات النظر متطابقة عن ضرورة توحيد الجهود لمواجهة الارهاب والتطرف والتكفير للوصول في هذه المنطقة الى شاطئ الأمان".

وقال: "نحن ما زلنا على رأينا الثابت بضرورة ايجاد حل سياسي للازمة السورية من خلال حوار داخلي سوري - سوري، ولهذا فقد شاركنا في اجتماع موسكو ورحبنا ايضا بانعقاد الحوار السوري في الاستانة لاننا نعتبر ان مثل هذه التحركات السياسية من شأنها ان تشكل مقدمات مفيدة وبناءة للوصول الى الهدف المنشود وهو تحقيق الحل السياسي للازمة السورية".

وختم: "ما يتعلق بالشق اللبناني، أعربنا عن سعادتنا الكبيرة للاستحقاق الهام الذي تحقق في لبنان أخيرا وتمثل بانتخاب رئيس جديد للجمهورية، ونأمل ونعول كثيرا على ان هذا العهد سوف يحمل معه الكثير من الانجازات البناءة للبنان في مختلف المجالات، كما اعربنا عن تقديرنا للدور الوطني والحكيم والبناء الذي قام به الرئيس بري في ادارته الحكيمة للعمل البرلماني الذي ادى في نهاية المطاف الى وضع حد للشغور الرئاسي وانجاز الاستحقاق كما ينبغي ويجب."

الكلمات الرئيسة: بروجردي ، الداخلي ، السياسي

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :