رمز الخبر: ۱۳۹۱۴
تأريخ النشر: ۱۷ دی ۱۳۹۵ - ۲۰:۵۴
أعلنت الحكومة السودانية، الخميس 5 يناير/كانون الثاني، أن قرابة 3000 مسلح أجنبي وآخرين سودانيين، سيطروا على منجم للتنقيب عن الذهب شمال إقليم دارفور المضطرب.
ولم تشر الحكومة السودانية إلى جنسية المسلحين والجهة التي ينتمون إليها، ولا إلى توقيت سيطرتهم على المنجم، بحسب ما نقلت "فرانس برس".

ويقع المنجم في منطقة جبل عامر، شمال غرب الفاشر، عاصمة ولاية شمال دارفور، وهي منطقة شهدت مواجهات بين قبيلتين عربيتين، في العام 2013، أسفرت عن مقتل ألف شخص.

وأوضح وزير الداخلية السوداني، عصمت عبد الرحمن، وهو يتحدث للبرلمان "لا يوجد تحديد واقعي لعدد الأجانب في جبل عامر، لكنه يقدر بنحو ثلاثة آلاف، وفدوا متسللين للمنطقة، مستفيدين من التداخل القبلي والظروف الأمنية".

وأضاف الوزير السوداني: "الشرطة حاولت الدخول للمنطقة وحدثت مواجهة وخسرنا أرواحا وعربات لم تعد حتى الآن"، لكنه لم يحدد وقت وقوع تلك المواجهة في المنطقة التي يسميها الأهالي "جبل الكنز" لغناها بالذهب.

الكلمات الرئيسة: السودان ، مسلحون ، سودانيون

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :