رمز الخبر: ۱۳۸۶۶
تأريخ النشر: ۱۷ دی ۱۳۹۵ - ۱۳:۲۸
تسعى استخبارات كيان الاحتلال الإسرائيلي "الموساد" إلى تجنيد المزيد من النساء، إذ بدأت أول حملة من نوعها تستهدف توظيف الإناث.
افاد موقع "بي بي سي" اليوم الجمعة، ان جهاز الاستخبارات الخارجية في كيان الاحتلال الاسرائيلي "الموساد" إلى تجنيد المزيد من النساء، إذ بدأ أول حملة من نوعها تستهدف توظيف الإناث.

ونشر "الموساد" إعلانا في الصحف الإسرائيلية يقول: "مطلوب نساء شديدات". وبالقرب من الكلمات تظهر صورة وجه امرأة تكسوه الظلال.

وتقول وسائل إعلام الاحتلال إن النساء يشكلن بالفعل نحو 40 في المئة من قوة العمل في الموساد، ويشغل 24 في المئة منهن مناصب قيادية.

وكان رئيس الموساد السابق قد اثنى على النساء بوصفهن أفضل من الرجال كعملاء سريين.

وقال تامير باردو عام 2012 إن الجاسوسات "لديهن ميزة واضحة في الحرب السرية نظرا لقدرتهن على العمل في عدد من المهام في وقت واحد"، مضيفا "يحجمن الأنا لتحقيق أهدافهن".

واضاف باردو: "على النقيض من الصورة النمطية، ترى أن المرأة لديها قدرة أكبر من الرجال فيما يتعلق بفهم المنطقة، وقراءة المواقف، وفي إدراكهن للمكان المحيط. عندما يكن ماهرات، يكن ماهرات للغاية".

ويقول موقع الموساد للاتي سيتقدمن للعمل في الإعلان "لا يتعلق الأمر بما قمتن به، ولكن بهويتكن".

الكلمات الرئيسة: استخبارات ، الإسرائيلي ، حملة

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :