رمز الخبر: ۱۳۶۷۹
تأريخ النشر: ۱۴ دی ۱۳۹۵ - ۱۰:۵۵
أعلن المدير التنفيذي لشركة "توانير" التابعة لوزارة الطاقة الايرانية، أن وقف تصدير الكهرباء للعراق جاء بسبب انتهاء المدة القانونية للعقد المبرم وأن الشركة اوفدت فريقا الى بغداد لبحث ابرام عقد جديد.
أن عقد تصدير الكهرباء للعراق قد انقضى أجله، فيما يتطلب تمديد العقد اجراء تحديثات وصياغة تعديلات واضافات جديدة.


إيران تبحث ابرام عقد جديد لتوريد الكهرباء للعراق

وأضاف أن صياغة العقد الجديد يتعين أن تراعي الظروف الآنية وتغيّر سعر الصرف وباقي القضايا الاساسية.

وبيّن المدير التنفيذي لـ"توانير"،أن الشركة اخطرت منذ فترة الجانب العراقي بقرب انقضاء أجل عقد توريد الكهرباء وضرورة تحديثه، لافتا الى انه تم ايفاد مدراء مساعدين من الشركة ومن بقية المؤسسات المعنية الى العراق بغية بحث هذا الموضوع.

وفي رده على استفسار الوكالة حول أن من اسباب وقف تصدير الكهرباء يعود لتجاوز ديون العراق مستوى واحد مليار دولار، امتنع كردي عن التحدث بالتفاصيل، غير أنه أكد أن التعاون متواصل مع الجانب العراقي وأن الوفد الايراني سيبحث موضوع آلية سداد المدفوعات مع بغداد، مشددا على أن عملية وقف التوريد جاءت اثر انقضاء المدة القانونية للعقد .

وبشأن امكانية رفع حجم تصدير الكهرباء الى العراق، بيّن كردي أن شبكة الكهرباء في العراق لا تستوعب الزيادة فضلا عن أن عدم امكانية ايران رفع التصدير في موسم الصيف على خلفية ضرورة سد الاحتياجات الداخلية.

وأشار الى أن حجم تصدير الكهرباء للعراق يتغيّر بحسب ايام الاسبوع، غير أن المعدل يتراوح بين 700 – 1000 ميغا واط.
وأعرب المدير التنفيذي عن أمله بان تستأنف العملية التصديرية في أقل من شهر.

يذكر أن ايران اوقفت صادرات الكهرباء للعراق بدءا من يوم الاثنين 2 يناير/كانون الثاني 2017.
الكلمات الرئيسة: إيران ، للعراق ، لتوريد

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :