رمز الخبر: ۱۳۵۷۱
تأريخ النشر: ۳۰ آذر ۱۳۹۵ - ۱۸:۴۲
اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، الثلاثاء ان مأساة قتل السفير الروسي تجبر بلاده على مكافحة الإرهاب بحزم أكبر ، معربا عن عن امتنان موسكو للسلطات التركية على رد فعلها السريع على جريمة قتل السفير أندريه كارلوف في أنقرة.
تصريح لافروف هذا جاء في أثناء لقائه مع نظيره التركي مولود جاويش أغلو، حيث دعا إلى الكشف عن كافة حيثيات هذه الجريمة بأسرع وقت ممكن.

وأكد وزير الخارجية الروسي أن جريمة قتل السفير الروسي تجعل قضية مكافحة الإرهاب أكثر إلحاحا، و"تجبرنا على محاربة الإرهابيين بحزم أكبر"، مشيرا إلى أنه لا يجوز القيام بأية تنازلات للارهابيين في سوريا.

لافروف: مأساة قتل السفير الروسي تجبرنا على مكافحة الإرهاب بحزم أكبر

كما أكد لافروف وصول فريق التحقيق الروسي إلى تركيا بغية إجراء التحريات اللازمة في مقتل الديبلوماسي الروسي.

من جهته أعرب وزير الخارجية التركي مولود جاويش أغلو عن إدانة بلاده الشديدة لمقتل السفير الروسي، مشيرا إلى أن موسكو وأنقرة ستحددان بالجهود المشتركة المسؤولين عن هذه الجريمة.

وأكد جاويش أغلو أن هذه الجريمة استهدفت العلاقات التركية الروسية، وعلى البلدين ألا يسمحا لمنظمي الجريمة بإلحاق أي ضرر في علاقاتهما.

وأكد لافروف وجاويش أغلو نية موسكو وأنقرة لمواصلة الجهود المشتركة الرامية إلى التوصل للتسوية السياسية للأزمة السورية.

يذكر أن لافروف وجاويش أغلو قبل بدء لقائهما قاما بوضع أكاليل من الزهور أمام اللوحة التي تحمل صورة السفير الروسي الراحل أندريه كارلوف  في مقر الخارجية الروسية، تكريما لذكراه.

المصدر : روسيا اليوم

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :