رمز الخبر: ۱۳۵۶۳
تأريخ النشر: ۲۹ آذر ۱۳۹۵ - ۱۸:۱۵
اكد نائب الأمين العام لحزب الله، الشيخ نعيم قاسم، ان تحرير حلب يساعد في تعزيز قوة محور المقاومة، وان المقاومة هي الحل لمواجهة التكفيرين والإرهابيين.
وحول تأثير الإنتصار في حلب علي لبنان والمنطقة، قال سماحة الشيخ قاسم بأن تحرير حلب سيؤثر بشكل كبير علي تهيئة المناخ المناسب للحلول السياسية مستقبلاً، وأما الآن، فلابدّ من أن نري أنّ هذه الصدمة كيف ستؤثر علي القوي التي حاولت أن تدعم التكفيرين والمعارضة المسلحة بشكل كبير من إجل إبقاء سوريا في حالة الأزمة.

الشيخ نعيم قاسم: تحرير حلب تعزيز لقوة المقاومة التي هي الحل لمواجة الارهاب

وعن تأثير انتصار حلب علي المنطقة راى انه "من المبكر أن نتحدث عن مثل هذا العنوان، لأننا نواجه اليوم في المنطقة تحديات أخري، فكل مكان له التحدي المناسب".

واضاف يقول: "إلّا أن تحرير حلب يساعد في تعزيز قوة محور المقاومة بشكل عام في جميع المناطق، ولو لم تكن هناك مقاومة من قبل الشعوب المختلفة، لا يمكن أن نصل إلي النتيجة المطلوبة".

واردف الشيخ نعيم قاسم يقول: "وكذلك لو لم يكن هناك مقاومة فلم نتمكن من تحرير لبنان من "إسرائيل"، ولا يمكن أيضا أن نضع خطوات لحل القضية الفلسطينة، إذن المقاومة هي الحل للجميع وهي الحل لمواجهة التكفيرين والإرهابيين".

من جهة اخرى، وفي معرض رده عن أسباب تأخير تشكيل الحكومة في لبنان، قال: ان "التعقيدات شكلية ويفترض أن تنتهي بأسرع وقت ونحن ننتظر".

وتابع قوله: "من وجهة نظري ان هناك بعض الحسابات والمعادلات المحلية التي يمكن معالجتها إنشاء الله".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :