رمز الخبر: ۱۳۴۹۳
تأريخ النشر: ۱۴ آذر ۱۳۹۵ - ۱۳:۴۰
اعتبر الرئيس الايراني حسن روحاني، تمديد الحظر الاميركي ضد ايران انتهاكا صارخا للاتفاق النووي، ودعا الرئيس الاميركي لعدم المصادقة على ذلك، مؤكدا في الوقت ذاته بان ايران سترد على انتهاك الاتفاق بما يناسبه.

وفي كلمته اليوم الاحد حين تقديمه لائحة ميزانية البلاد للعام القادم لمجلس الشورى الاسلامي، اعتبر الرئيس روحاني تمديد مجلس الشيوخ الاميركي للحظر ضد ايران بانه انتهاك صارخ للاتفاق النووي وقال، ينبغي على الرئيس الاميركي عدم المصادقة على ذلك والحيلولة دون تنفيذه.

واشار الى مصادقة مجلسي النواب والشيوخ الاميركيين على قانون الحظر المعروف بـ "ISA" وقال، انني أرى هنا ضرورة الاشارة الى بعض النقاط، الاولى؛ ان تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية تؤكد هذه الحقيقة وهي انه منذ بدء تنفيذ الاتفاق النووي أدت الجمهورية الاسلامية الايرانية جميع تعهداتها والتزمت بها.الرئيس روحاني: تمديد الحظر انتهاك صارخ للاتفاق النووي وسنرد عليه

واضاف، اننا نعتقد بان الاتفاق النووي وثيقة دولية ذات اعتبار، وقد حظي بتاييد مجلس الامن الدولي، وان تنفيذه الدقيق والصحيح يمكنه ان يعود بالكثير من المكاسب لجميع الدول المشاركة فيه وحتى للمجتمع الدولي كله، والنقطة الثانية هي ان الجمهورية الاسلامية الايرانية مثلما صرح سماحة قائد الثورة الاسلامية لم ولن تكون ابدا منتهكة للاتفاق النووي. اننا ملتزمون بتعهداتنا.

وتابع الرئيس الايراني، انني بصفتي رئيسا للجمهورية ورئيسا للمجلس الاعلى للامن القومي اعلن صراحة باننا لن نتحمل انتهاك الاتفاق النووي من قبل اي من اعضاء مجموعة "5+1" وسنرد على ذلك. باعتقادنا ان القرار الاخير للكونغرس الاميركي يتعارض مع الاتفاق النووي ويناقضه.

واضاف الرئيس روحاني، لذا فانه يتوجب على الرئيس الاميركي من خلال استخدام صلاحياته، الحيلولة دون  المصادقة عليه وتنفيذه خاصة. انني اعلن صراحة بانه لو تم تنفيذ هذا القرار فانه يعد انتهاكا صارخا للاتفاق النووي وسنرد على ذلك بحزم.

وقال، اننا نعتبر حتى التوقيع على ذلك من قبل الرئيس الاميركي انتهاكا لتعهدات اميركا وسيواجه ذلك برد الفعل اللازم، لذا فانه وفي اطار قرارات المجلس الاعلى للامن القومي والقانون المصادق عليه من قبل مجلس الشورى الاسلامي، سيتم خلال اجتماع هيئة الاشراف على تنفيذ الاتفاق النووي اتخاذ القرارات اللازمة والاعلان عنها للشعب.

واكد الرئيس الايراني قائلا، اننا عازمون على تنفيذ الاتفاق النووي بالصورة المطلوبة لكننا سنتصرف بحزم ازاء اي نكث للعهد او تقاعس او تاخير او نقض في تنفيذ الاتفاق النووي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :