رمز الخبر: ۱۳۴۵
تأريخ النشر: ۰۸ مهر ۱۳۹۱ - ۱۸:۵۲
شدد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي، على أن السياسات العامة‌ للبلاد لم تتغير حيال اميركا،‌ مؤكداً أنه لم يتخذ أي قرار لتغيير السياسات الايرانية في التعاطي مع الاميركان.
شبکة بولتن الأخباریة: شدد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي، على أن السياسات العامة‌ للبلاد لم تتغير حيال اميركا،‌ مؤكداً أنه لم يتخذ أي قرار لتغيير السياسات الايرانية في التعاطي مع الاميركان.

وقال ولايتي صباح اليوم السبت على هامش حفل بدء العام الدراسي في جامعة الدفاع الوطني في تصريح للصحفيين "إن شطب اسم زمرة خلق الارهابية من اللائحة السوداء مؤشر على تخبط السياسه الاميركية"، مبيناً أنه بعد الاحتضان الصدامي لزمرة خلق، اصبحت هذه الزمرة ترمي بنفسها في احضان الاميركان.

وشدد ولايتي على أن الولايات المتحدة الاميركية وصلت الى طريق مسدود في منطقة الشرق الاوسط.

واشار الى المفاوضات الايرانية مع السداسية الدولية حول البرنامج النووي الايراني السلمي، مؤكداً أن ايران لن تحجم يوماً عن خوض المفاوضات مع الدول الغربية وأنها مستعدة لاجراء مفاوضات، كلما يعلنوا عن استعدادهم لعقد مفاوضات ثنائية. وهذه هي سياسة ايران الثابتة لحلحلة البرنامج النووي السلمي.

وأكد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية على أن السياسات العامة‌ للبلاد لم تتغير حيال اميركا، موضحاً أنه لم تتخذ الجمهورية‌ الاسلامية الايرانية أي قرار لتغيير سياساتها للتعاطي مع الاميركان. لافتاً الى أن بلاده تعتبر الطاقة النووية السلمية حق لها حسب معاهدة الـ"ان.بي.تي".
الكلمات الرئيسة: اميركا ، طهران

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین