رمز الخبر: ۱۳۳۸
تأريخ النشر: ۰۶ مهر ۱۳۹۱ - ۱۹:۲۸
اعلن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد أن "طهران تسعى الى تشكيل مجموعة اتصال جديدة للعمل من اجل تسوية الأزمة في سوريا"، مشيرا الى ان الخارجية الايرانية ستنشر تفاصيلها قريباً./وكشف الرئيس احمدي نجاد في تصريح لوكالة أسوشيتد برس أن إيران تسعى مع دول عدة لتشكيل مجموعة اتصال جديدة تتألف من 10 أو 11 دولة، من أجل حل الأزمة السورية.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد أن "طهران تسعى الى تشكيل مجموعة اتصال جديدة للعمل من اجل تسوية الأزمة في سوريا"، مشيرا الى ان الخارجية الايرانية ستنشر تفاصيلها قريباً.

وكشف الرئيس احمدي نجاد في تصريح لوكالة أسوشيتد برس أن إيران تسعى مع دول عدة لتشكيل مجموعة اتصال جديدة تتألف من 10 أو 11 دولة، من أجل حل الأزمة السورية.

وأشار إلى أن هذه المجموعة ستجتمع قريباً في نيويورك، وستعمل على جمع النظام السوري ومعارضيه على طاولة التفاوض.

وقال الرئيس الايراني: "نؤمن انه من خلال الحوار الوطني والتوافق يمكن لاطراف النزاع في سوريا التوصل الى حل ناجع لا يكون مؤقتا. وبالتالي نريد ان نمهد لبدء حوار وتفاهم وطنيين بين الجانبين ونبذل جهودا لتشكيل مجموعة اتصال من دول مختلفة".

ولم يفصح الرئيس أحمدي نجاد عن اسماء الدول التي طلبت منها ايران الانضمام الى مجموعة الاتصال، مؤكدا انه "يأمل في ان تعلن الخارجية الايرانية ذلك في الايام المقبلة".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین