رمز الخبر: ۱۳۳۷
تأريخ النشر: ۰۶ مهر ۱۳۹۱ - ۱۷:۴۰
المتحدث باسم الرئاسة المصرية:
قال المتحدث باسم الرئاسة المصرية ياسر علي: القاهرة لديه القدرة على السيطرة على شبه جزيرة سيناء /وقبل أسبوع، "محمد عصمت سیف الدولة" وهو مستشار لمحمد مرسي في مقابلة مع صحیفة "الجریدة" الکویتیة، قال: أن تعدیل في معاهدة کامب دیفید أمر لا مفر منه وعاجلا أم آجلا سوف يحدث لأن تعديل المعاهدة أمر ضروري للسيطرة المصرية علی سيناء .
شبکة بولتن الأخباریة، وفقا لصحيفة الأهرام المصریة:  قال المتحدث باسم الرئاسة المصرية ياسر علي أننا حالیا لسنا بحاجة لتغيير أحكام معاهدة كامب ديفيد لكن القاهرة لديه القدرة على السيطرة على شبه جزيرة سيناء وتعید الأمن الی هذه المنطقة مرة أخرى.

وذكر أيضا: عمليات أمنية ضد المسلحين في المنطقة ما زالت مستمرة وسوف تستمر حتى تحقيق كامل الأهداف المرجوة.

ومع ذلك، فإن معاهدة كامب ديفيد تقیید نشر القوات المصرية في سيناء.

وقبل أسبوع، "محمد عصمت سیف الدولة" وهو مستشار لمحمد مرسي في مقابلة مع صحیفة "الجریدة" الکویتیة، قال: أن تعدیل في معاهدة کامب دیفید أمر لا مفر منه وعاجلا أم آجلا سوف يحدث لأن تعديل المعاهدة أمر ضروري للسيطرة المصرية علی سيناء .

وأضاف: فإنه ليس من الحكمة أن يظل اتفاق سلام لمدة 3 عقود دون إصلاحات وسوف لم يستمر هذا في ظل النظام الجديد في مصر وعلى وجه الخصوص، فإن هذا المعاهدة هي أكثر من أن توفر الأمن القومي لمصر، توفر الأمن القومي لإسرائيل وهذا انتهاك صارخ للسيادة المصرية.
الكلمات الرئيسة: مصر ، کامب دیفید ، سیناء

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین