رمز الخبر: ۱۳۳۲۸
تأريخ النشر: ۲۱ شهريور ۱۳۹۵ - ۰۶:۴۰
نوه رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي الى العلاقات المتنامية بين ايران وروسيا، معتبرا الصناعة النووية بانها تحولت الى رمز استراتيجي بين البلدين.

وخلال مؤتمر صحفي عقده مع نظيره الروسي على هامش بدء الاعمال التنفيذية لبناء الوحدة الثانية لمحطة بوشهر النووية قال صالحي، انه مثلما صرح قائد الثورة الاسلامية فان ايران المستقلة الى جانب روسيا المقتدرة يمكنهما القيام باعمال كبيرة وكما اكد رئيس الجمهورية مرارا على التوجه الجديد للتعاطي الدولي فان روسيا تاتي في مقدمة هذه الدول.

واشار الى نمو التبادل التجاري بين ايران وروسيا بنسبة 70 بالمائة خلال العام الجاري واعرب عن الامل بالحفاظ دوما على هذه الوتيرة وقال، ان العلاقات بين ايران وروسيا هي علاقات استراتيجية ومتنامية على الدوام.

 

** رصد 10 مليارات دولار لانشاء الوحدتين 2 و 3 بمحطة بوشهر

واعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية بانه سيتم رصد 10 مليارات دولار لانشاء الوحدتين الثانية والثالثة في محطة بوشهر النووية.

وصرح بان انشاء هاتين الوحدتين النوويتين الكبيرتين في بوشهر سيجري بمشاركة علمية وتقنية روسية.

ولفت الى التوقيع على 3 وثائق للتعاون النووي مع روسيا وهي عبارة عن بروتوكول وعقد ومذكرة تفاهم، مؤكدا بان الوحدتين الجديدتين في بوشهر سيتم انشاؤهما وفقا للمواصفات الحديثة للصناعة النووية في العالم ويجري فيها الالتزام بالقضايا البيئية بصورة كاملة.

واعتبر ان من مميزات هاتين الوحدتين؛ توفير 22 مليون برميل من النفط الخام سنويا والحيلولة دون انتشار 14 مليون برميل من غازات الاحتباس الحراري.

واعلن صالحي عن مشروع لانشاء جهاز تحلية مياه كبير في محطة بوشهر النووية وقال، ان انشاء جهاز تحلية المياه هذا يهدف لتوفير الماء اللازم للمحطة وكذلك توفير مياه الشرب للمنطقة.

 


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :