رمز الخبر: ۱۳۳۰۷
تأريخ النشر: ۱۶ شهريور ۱۳۹۵ - ۰۶:۱۹
اعتبر وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ، رفع مستوى العلاقات الدبلوماسية بين طهران ولندن، فرصة لتكثيف المناقشات بين البلدين حول مختلف القضايا.

وقال جونسون في بيان، إن "رفع مستوى العلاقات الدبلوماسية يمنحنا فرصة لتطوير مناقشاتنا بشأن مجموعة متنوعة من القضايا وبينها المسائل القنصلية التي أشعر حيالها بقلق شديد".

وأضاف "آمل أن يمثل هذا بداية تعاون بناء بين البلدين الأمر الذي سيمكننا من مناقشة قضايا مثل حقوق الإنسان ودور إيران في المنطقة بشكل مباشر  والتطبيق الجاري للاتفاق النووي وتوسيع العلاقات الجارية بين البلدين".

وفي 2011 هاجم حشد من الطلاب السفارة البريطانية بطهران بعد ان صوت مجلس الشورى الاسلامي على طرد سفير بريطانيا وخفض العلاقات التجارية ردا على العقوبات الجائرة.

واعيد افتتاح السفارة البريطانية في اب/اغسطس 2015 بعد شهر من توقيع الاتفاق النووي خلال زيارة قام بها وزير الخارجية السابق فيليب هاموند.

وقدم سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية الجديد لدى بريطانيا "حميد بعيدي نجاد" ، اليوم ايضا بتقديم نسخة من اوراق اعتماده الى وزارة الخارجية البريطانية.

يذكر ان بعيدي نجاد شغل منصب المدير العام للشؤون السياسية والامن الدولي بوزارة الخارجية الايرانية وكان عضوا في الوفد الايراني النووي المفاوض.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :