رمز الخبر: ۱۳۲۷۲
تأريخ النشر: ۰۸ شهريور ۱۳۹۵ - ۰۶:۴۱
وصف الرئيس الايراني حسن روحاني مرحلة مابعد الاتفاق النووي وازالة الحظر الظالم على ايران بمثابة فرصة جديدة لتعزيز التعاون بين طهران وكانبرا مؤكدا في ذات الوقت على ضرورة ان يستغل البلدان الفرصة المتاحة في سياق مصالح واهداف شعبيهما.

وقال روحاني ، لدى تسلمه اوراق اعتماد سفير استراليا الجديد لدى طهران آيان ديفيد غرنج بيغز يوم الاحد ، ان البلدين رغم ارتباطهما بعلاقات صداقة سياسية الا انهما لم يستفيدا بصورة جيدة من الامكانيات والطاقات المشتركة في المجالات الاقتصادية لحد الآن.

واشار روحاني الى اهمية العلاقات المصرفية في تنمية مستوى التعاون الاقتصادي ، مؤكدا على ضرورة بذل البلدين المساعي على صعيد تمتين الاواصر الاقتصادية والتجارية في اطار المصالح الوطنية والمشتركة.

واعرب عن امله بتعزيز العلاقات بين ايران واستراليا على جميع المجالات الاقتصادية والعلمية والسياحة وتبادل الزيارات بين رعايا البلدين.

واشار الى التقارير الواردة المثيرة للقلق حول اوضاع اللاجئين في استراليا واعرب عن امله في ذات الوقت ، ان تتصرف استراليا حيال هذه المشكلة وفق القوانين والقرارات الدولية ، مؤكدا على اكتساب هذا الموضوع الاهمية بالنسبة لايران في بعده الانساني.

واكد روحاني على ضرورة مكافحة الارهاب بالنظر للظروف والتطورات الراهنة على صعيدي المنطقة والعالم ، عادّا الارهاب مشكلة عالمية ومكافحته والقضاء عليه رهن بالتعاون الدولي الشامل.

من جهته اشار السفير الاسترالي الجديد آيان ديفيد غرنج بيغز الى قرب الذكرى الخمسين لاقامة العلاقات الدبلوماسية بين ايران واستراليا ، معربا عن سروره لان بلاده وقفت الى جانب ايران باستمرار.

وعدّ مرحلة ازالة الحظر فرصة مناسبة للغاية لتعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين البلدين اكثر مما مضى.

ونوه الى ضرورة بدء نشاطات اللجنة التجارية الايرانية الاسترالية المشتركة وكذلك الزيارة المقبلة لوزير التجارة الاسترالي الى ايران ، معتبرا ان فرصة مناسبة قد سنحت للارتقاء وتمتين الاواصر بين شعبي البلدين.

وفي سياق آخر اكد على ضرورة مكافحة الارهاب وكذلك تعزيز العلاقات المصرفية والتعاون بين القطاعين الخاصين في كلا البلدين ، موضحا ان بلاده تشعر بالقلق حيال الممارسات القائمة بحق اللاجئين وانها تجري مفاوضات وتعاون مع المنظمات الدولية المعنية في هذا المضمار.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین