رمز الخبر: ۱۳۲۴۱
تأريخ النشر: ۰۱ شهريور ۱۳۹۵ - ۲۲:۴۱
اعلن قائد مقر القدس في القوة البرية للحرس الثوري العميد محمد ماراني عن تفكيك 4 خلايا للزمر المعادية للثورة عبر الحدود هذا العام .

وفي كلمته خلال اجتماع مشترك لاجهزة مكافحة المخدرات في العاصمة طهران وبحضور مسؤولين من 5 محافظات جنوب وجنوب شرق البلاد.

قال العميد ماراني ان الحرس الثوري يسعى الى اقرار الامن في كافة المجالات وهو يمارس مهامه على صعيد مكافحة قضايا تتعلق بالرعايا الاجانب والتهريب ومناهضة الثورة والزمر الارهابية التي تنشط خارج الحدود وذلك بالتعاون مع سائر الجهات المعنية.

واشار الى انه ونظرا الى الخطط المرسوم للعام الايراني الجاري فقد تمكننا من تحقيق نجاحات متميزة على مستوى المنطقة وكانت قضية مكافحة الزمر المعادية للثورة التي تحاول التسلل الى داخل البلاد عبر الحدود الشرقية بهدف زعزعة الامن من جملة اهم القضايا في هذا المجال.

واوضح ان الحرس الثوري تمكن خلال العام الايراني الجاري (بدأ في 20 اذار/ مارس الماضي) من تحقيق انجازات متميزة رغم المؤامرات الكبيرة ضدنا واتساع دائرة نشاط الزمر المختلفة عبر الحدود .

ولفت الى اننا تمكنا في العام الايراني الجاري من تفكيك اربعة خلايا للزمر المعادية للثورة عبر الحدود.

وافاد بان واحدة من هذه الخلايا كانت بزعامة امان الله رئيسي المرتبط بزمرة فرقان التي كانت تحاول القيام باعمال اجرامية عند الحدود والمدن الحدودية داخل عمق البلاد حيث كان يحمل 150 كغم من المتفجرات.

واعلن ماراني اننا تمكنا اواخر شهر رمضان المبارك وبالتعاون مع زملائنا في قوى الامن الداخلي من قتل 4 من عناصر هذه الزمرة واعتقال امان الله رئيسي بمعية عدد من عناصر زمرة ارهابية تضم 9 افراد قبل ان يقوموا باي عمل يذكر .

وفي الختام قال ماراني ان قضية مراقبة الحدود الايرانية وضبطها تجري بيقظة لاسيما فيما يتعلق بالاخبار الدقيقة المتعلقة بمحاولات الاجهزة والوكالات العربية وعلى راسها السعودية والغرب لزعزعة الامن في الحدود الشرقية للبلاد .


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین