رمز الخبر: ۱۳۲۳
تأريخ النشر: ۰۶ مهر ۱۳۹۱ - ۱۱:۴۱
قررت الهيئة العليا لحزب "النور" السلفي في مصر، سحب الثقة من رئيس الحزب الدكتور عماد عبدالغفور، الذي اختير مساعدا للرئيس محمد مرسي في الشهر الفائت، ما جعل البعض يرى ان التغيير يعكس رفضا من حزب النور لسياسات مرسي.
شبکة بولتن الأخباریة: قررت الهيئة العليا لحزب "النور" السلفي في مصر، سحب الثقة من رئيس الحزب الدكتور عماد عبدالغفور، الذي اختير مساعدا للرئيس محمد مرسي في الشهر الفائت، ما جعل البعض يرى ان التغيير يعكس رفضا من حزب النور لسياسات مرسي.

وأعلنت مصادر رفيعه في حزب "النور" إن الهيئة العليا للحزب اجتمعت الثلاثاء، وقررت سحب الثقة من رئيس الحزب الدكتور عماد عبد الغفور، الذي اختير مساعدا للرئيس محمد مرسي في الشهر الفائت، ما جعل البعض يرى ان التغيير يعكس رفضا من حزب النور لسياسات مرسي.

ويذكر ان حزب النور الحليف الرئيسي لحزب الحرية والعدالة الذي كان يرأسه محمد مرسي قبيل انتخابه رئيسا لمصر.

وقالت المصادر إن لجنة شؤون الأحزاب أبلغت رسميا بهذا القرار، وبدورها أبلغت الدكتور عماد به صباح اليوم الأربعاء.

كما قررت الهيئة، في أعقاب اجتماعها أمس، تعيين السيد مصطفى حسين خليفة رئيسًا للحزب حتى انعقاد الجمعية العمومية للحزب وانتخاب الهيئة العليا الجديدة ورئيس الحزب.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین