رمز الخبر: ۱۳۲۰
تأريخ النشر: ۰۶ مهر ۱۳۹۱ - ۱۱:۳۵
حذر رئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي من انعكاس الاحداث الجارية في المنطقة على الاوضاع في العراق.
شبکة بولتن الأخباریة: حذر رئيس مجلس النواب العراقي اسامة النجيفي من انعكاس الاحداث الجارية في المنطقة على الاوضاع في العراق.

وقال النجيفي في الحفل التأبيني بذكرى استشهاد المرجع الديني السيد محمد صادق الصدر، الذي اقيم في فندق الرشيد، في العاصمة العراقية بغداد، وحضره مراسل وكالة انباء فارس: "يتوهم جداً من يظن أننا سنكون في العراق بمنأى عن أحداث المنطقة، وان مواجهتنا تكون عبر الالتفات الى الشعب من خلال العملية السياسية، وهذا لن يتحقق الا بمؤازرته والوقوف معه، وان المسؤولية التي شرفنا بها الشعب تلزمنا بان لا نذهب الى الجهوية والفئوية، وان نرتقي بالاداء التشريعي والتنفيذي وحل الازمات، وخاصة في المجال الاقتصادي، والقضاء على الفقر والبطالة والعوز".

وأضاف "بهذه الذكرى الاليمة التي نعزي فيها انفسنا، وخاصة ابناء التيار الصدري، نؤكد اهمية وحدة الصف العراقي، ازاء ما تمر به البلاد من تصاعد للعنف والعنف المضاد وتكاثر الازمات واشتداد المحن، التي تلزمنا بتجنب ما مررنا به في السنوات الماضية من ارهاصات واعمال عنف، اثرت سلباً على عملية الاعمار والبناء، بما يحقق تطلعات الشعب العراقي، واللحاق بمركب ومصاف الدول المتقدمة".

وتابع النجيفي "مطلوب منا ترسيخ مبدأ المواطنة وعدم بخس حقوق الآخرين بالحرية والعيش الكريم والامن والاستقرار، وان نحافظ على الدستور فيصلاً وحكماً، وعدم التعاطي معه بما نشتهي منه وما يخدم مصالحنا دون الاخرين"، داعياً المسؤولين الى "العمل سوية للخروج من الازمات وتغليب لغة الحوار كأساس في حل المشاكل بينهم بما ينسجم مع الدستور والقانون".
الكلمات الرئيسة: النجيفي

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین