رمز الخبر: ۱۳۱۸۱
تأريخ النشر: ۱۷ مرداد ۱۳۹۵ - ۰۶:۲۹
وصف وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، افغانستان بانها جارة صديقة للجمهورية الاسلامية الايرانية، معتبرا تقدم وامن افغانستان بانه بمثابة تقدم وامن ايران.

وقال الوزير ظريف خلال استقباله في طهران اليوم السبت، مستشار الرئيس الافغاني لشؤون الامن القومي محمد حنيف اتمر، ان افغانستان جارة صديقة للجمهورية الاسلامية الايرانية وان تقدمها وامنها يعتبر بمثابة تقدم وامن ايران.

واضاف، ان هذا الراي لا يعتبر رأيا شخصيا ومن باب المجاملة الودية بل سياسة مبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية.

واشار وزير الخارجية الايراني الى الاوامر الصادرة عن سماحة قائد الثورة الاسلامية فيما يتعلق بتعليم الاطفال الافغان في الجمهورية الاسلامية الايرانية وقال، ان هذا الامر مؤشر الى اننا وعلى اعلى المستويات نؤمن بتقدم ونمو افغانستان.

ونوه ظريف الى التقارب بين الشعبين الايراني والافغاني وقال، انه ينبغي تطوير التعاون بين الجانبين في جميع المجالات حتى الامكان وان تتم مأسستها اكثر من الماضي.

من جانبه اشار مسشار الرئيس الافغاني لشؤون الامن القومي خلال اللقاء الى اواصر الاخوة والصداقة بين البلدين ايران وافغانستان وقال، ان التعاون مع الجمهورية الاسلامية الايرانية يحظى باهمية فائقة لافغانستان.

وعزى حنيف اتمر بذكرى استشهاد عدد من الدبلوماسيين والمراسل الايرانيين في مزار شريف، الذي يصادف يوم غد الاحد، مؤكدا على التعاون الشامل والمستمر بين دول المنطقة في مكافحة الارهاب والتطرف.

واعتبر مستشار الرئيس الافغاني لشؤون الامن القومي مشروع جابهار مؤشرا ايجابيا لبدء تعاون اساسي بين البلدين.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین