رمز الخبر: ۱۳۱۴۱
تأريخ النشر: ۳۱ تير ۱۳۹۵ - ۲۰:۴۹
أعلن وزير الداخلية الايراني عبدالرضا رحماني فضلي عن اعتقال 40 شخصا بشان قضية حفر النفق الذي كان يراد من خلاله استهداف مركزين احدهما عسكري والاخر امني في مدينة خاش التابعة لمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرقي ايران.

وفي حديثه اليوم الخميس خلال الملتقى الفصلي لدار الاحزاب المنعقد في مبنى وزارة الداخلية الايرانية، اوضح رحماني فضلي انه تم ليلة اول امس الكشف عن نفق بطول 40 مترا وعمق 20 مترا في شرق البلاد، كان الارهابيون يعتزمون من خلاله القيام بعمليات تفجير ارهابية تحت الارض بصورة متزامنة. واضاف، انه تم في هذا الصدد اعتقال 40 شخصا في هذه القضية.

وكان الموقع الخبري لشرطة محافظة سيستان وبلوجستان قد اعلن في وقت سابق بان قوى الامن والشرطة انتبهت الى قيام الارهابيين بعمليات حفر نفق في منزل بمدينة خاش الى الجوار من مركزين؛ عسكري وامني، مهمين.

واضاف، انه في عمليات مشتركة قامت بها كوادر الامن والشرطة تم خلال تفتيش المنزل الكشف عن نفق في عمق 20 مترا في باطن الارض و 30 مترا طولا نحو المركزين العسكري والامني، الى جانب جهاز تحكم (ريموت) لصاعق تفجير وكميات من الاسلحة وادوات حفر متطورة وخريطة تبين مسار الحفر نحو الاماكن المستهدفة.

واعلن الموقع انه تم في هذه العمليات القاء القبض على 10 عناصر اعضاء في هذه الخلية الارهابية وان التحقيقات مازالت جارية معهم.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین