رمز الخبر: ۱۳۱۳۳
تأريخ النشر: ۱۱ تير ۱۳۹۵ - ۰۰:۳۴
اكد رئيس مجلس خبراء القيادة في الجمهورية الاسلامية الايرانية آية الله احمد جنتي بانه على الامة الاسلامية ان تكون يدا واحدة للقضاء على الكيان الصهيوني.

جاء ذلك في بيان اصدره امين مجلس صيانة الدستور رئيس مجلس خبراء القيادة آية الله احمد جنتي، على اعتاب يوم القدس العالمي الذي يصادف غدا الجمعة، داعيا الامة الاسلامية وكل احرار العالم للتوحد من اجل القضاء على الكيان الصهيوني.


وقال آية الله جنتي في جانب من البيان، لقد مضى نحو 70 عاما على احتلال بضعة الاسلام فلسطين العزيزة ومازال القدس قبلة المسلمين الاولى ينتهك حرمته باقدام جلاوزة الكيان الصهيوني اللاشرعي ويذبح ابناء هذه الارض المظلومة وحتى النساء واالاطفال منهم على مراى ومسمع من ادعياء حقوق الانسان وللاسف ان حكام غالبية الدول الاسلامية يلوذون بالصمت وهم يشاهدون هذه الظلامات وانتهاك الحرمات.

واضاف، ان الامة الاسلامية سترفع في اخر جمعة من شهر رمضان المبارك صرخات الموت لاسرائيل والحرية للمسجد الاقصى في مختلف بقاع العالم.

وقال، انه لو كانت الامة الاسلامية والمستضعفون واحرار العالم يدا واحدة وعملت الحكومات والمؤسسات الدولية وتلك التي تدعي الدفاع عن حقوق الانسان بمسؤوليتها في الدفاع عن الشعب الفلسطيني المظلوم فان انهيار الكيان الصهيوني اللاشرعي لن يكون بعيدا.

واعرب آية الله جنتي عن الامل بان تبادر الحكومات الاسلامية، الى مواكبة الامة الاسلامية في مواجهة الاستكبار وايادي الصهيونية والتكفيرية، بدلا عن ممارسة الظلم بحق شعوبها والانشغال بدعم الجماعات التكفيرية المصطنعة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین