رمز الخبر: ۱۳۱۲۰
تأريخ النشر: ۱۲ خرداد ۱۳۹۵ - ۲۳:۰۹
اكد قائد القوات البحرية للجيش الايراني الاميرال حبيب الله سياري انه لا يمكن لأحد ان يملي على القوات البحرية الإيرانية مسؤولياتها ومهامها في المجال البحري.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء ان قائد القوات البحرية الإيرانية قال في تصريحات له اليوم الاربعاء في ميناء بندر عباس: ان حفظ أمن خطوط الملاحة والحصول على المعلومات حول المنطقة واستعراض قدراتنا في البحار والتواجد في المناطق الحساسة من العالم تعتبر على رأس مهام الاسطول البحري الإيراني.

حبیب الله سیاری

وحول القطع البحرية التي تعمل القوات البحرية الإيرانية علي انتاجها صرح الاميرال سياري: خطوط انتاج المدمرات والغواصات في إيران تعمل لانتاج المعدات التي نحتاجها في مجال الدفاع عن البلاد.

وفي معرض اجابته على سؤال مراسل وكالة تسنيم حول المعدات العسكرية التي وضعت انتاجها في اولوية جدول أعمال القوات البحرية، قال سياري: اولوية القوات البحرية هي إنتاج المعدات الاستراتيجية التي تحتاجها القوات البحرية الإيرانية والتي تختلف عن السابق ، اي بمعنى آخر يجب ان تستيطيع القوات البحرية التواجد في مجال المياه الحرة الدولية وان تخرج من دائرة القوات البحرية المتواجدة في السواحل وتصبح قوة متواجده في المياه الدولية ، وبناء على هذا لدينا برنامج يهدف الى انتاج المعدات التي تتمكن من تنفيذ المهام الاستراتيجية الجديدة للقوات البحرية الإيرانه بشكل جيد.

واضاف: لم يكن لنا في السابق حضور في المياه الحرة على الاطلاق لكن اليوم ومن أجل تنفيذ الاهداف التي كان يطمح اليها الامام الخميني (رض) ، اصبحنا قادرين على تنفيذ مهام بحرية تصل الى شهرين من الزمن في المياه الحرة.

وحول تاثير الاتفاق النووي على العلاقات مع دول المنطقة والعالم قال سيارى: القضايا العسكرية لم ولن تكون لها علاقة بالاتفاق النووي. تواجدنا في المجال البحري امر مؤكد وبإمكان تنمية العلاقات الدبلوماسية للقوات البحرية ان تساعد في تنمية الدبلوماسية للدولة والاتفاق النووي، وذلك بسبب كلام سماحة قائد الثورة الإسلامية الذي قال ان بوسع القوات البحرية ان تلعب دورا مهما في تنمية دبلوماسية البلاد، ان رحلاتنا الي المؤانئ والمناطق الاخرى من العالم تساعد في تنمية دبلوماسية البلاد وتدعم وزارة الخارجية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :