رمز الخبر: ۱۳۱۱۵
تأريخ النشر: ۱۲ خرداد ۱۳۹۵ - ۲۲:۲۸
كشف مسؤول قضائي مصري عن معلومات مؤكدة حول حقيقة ما جرى للطائرة المصرية المنكوبة القادمة من باريس.

وبحسب موقع "نيل نت"، قال المسؤول: إن السبب الرئيسي وراء سقوط الطائرة هو تفجير داخلي، وتعززت هذه الفرضية بعد الإعلان عن وجود أدخنة قبل أن تختفي عن شاشات الرادار وعدم وجود مشاكل فنية في الطائرة قبل الإقلاع من باريس، فضلا عن أن بعض المتعلقات الخاصة بالركاب وأجزاء من حطام الطائرة التي تم العثور عليها تثبت أن الطائرة أسقطت إثر عمل إرهابي بوضع عبوة ناسفة صغيرة.

وهذا ما دفع السلطات المصرية أن تطلب من فرنسا بيانات خاصة بركاب الطائرة المنكوبة.

واتضح من خلال هذه البيانات أن أحد الركاب كان على صلة بمجموعة "فرسان العزة" التي كان يقودها الفرنسي محمد الشملان وهذا المسافر كان على ارتباط دائم بسلمان بن عبدالعزيز بن سلمان بن محمد الخبير في شراء الأسلحة للسعودية من فرنسا والقائم بتأمين السلاح لتنظيم "داعش" والتنظيمات المتطرفة الأخرى من فرنسا.

بعض المحللين ذهبوا الى ان السبب قد يكون محاولة لطمس صفقات السلاح السعودي الى داعش.. فيما يعتقد آخرون بانه تحذير من السعودية للنظام في مصر اننا يمكن ان نذهب بعيدا اذا ما حاولتم الخروج عن ارادتنا!


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :