رمز الخبر: ۱۳۱۱۴
تأريخ النشر: ۱۲ خرداد ۱۳۹۵ - ۲۲:۲۲
أورد مغرد على صفحته على تويتر حكمة من شأنها ان تثبت للقارئ اللبيب من الذي صَنَع تنظيم "داعش" الارهابي، ومن يتألم عندما يضرب "داعش" ويوشك على الهزيمة.

وكتب المغرد SADIQ_AL_ISAWI ‏الحكمة التالية:

"حتى تعرف أم الطفل من بين العشرات من النساء؟ اضرب الطفل واول وحدة تصرخ هي أمه.

وحتى تعرف من صَنَع "داعش"؟ اضرب داعش واول من يصرخ هو من صَنَع "داعش"".

ولأن صورة تنظيم "داعش" الارهابي الحالية في العالم قبيحة جدا اثر ارتكابه الجرائم المروعة المختلفة بحق المسلمين شيعة وسنة وغير المسلمين ايضا... فليس هناك من يجرؤ الدفاع عنه في الاعلام بصورة علنية، ولكن يأتي الدفاع عنه بطرق مختلفة عبر اتهام القوى التي تهاجمه وتوشك القضاء عليه بشتى التهم، والتذرع بكارثة سيتعرض لها اهالي الفلوجة (السنة) الذين يعانون ظلم "داعش" اكثر من سنتين وقد قتل منهم الكثير ونكل بهم دون ان يرفع المدافعون عن "داعش" اصواتهم، حيث قتل "داعش" اكثر من 500 عراقي سني من عشيرة البونمر لوحدها.

 


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :