رمز الخبر: ۱۳۱۰۰
تأريخ النشر: ۰۵ خرداد ۱۳۹۵ - ۱۲:۲۲
أكد نائب رئيس منظمة تعبئة المستضعفين العميد علي فضلي بان الحرس الثوري يتصدى بقوة وحزم للجماعات التكفيرية والارهابية اينما كان.

وفي تصريح ادلى به لوكالة انباء "فارس" مساء الثلاثاء على هامش ملتقى تكريم ذكرى 60 شهيدا رياضيا من الشهداء المدافعين عن مراقد اهل البيت (ع)، اكد العميد فضلي مخاطبا قادة داعش، اننا صامدون ومتمسكون بقوة بقيم الاسلام واهداف الثورة الاسلامية.

واضاف، اننا سنحرس ونصون قيم الدين الاسلامي الحنيف والاهداف السامية للجمهورية الاسلامية الايرانية حتى النفس الاخير وآخر قطرة من دمائنا.

وتابع نائب رئيس منظمة تعبئة المستضعفين، ان بواسل الحرس الثوري الذي تنبض قلوبهم للاسلام يتصدون بحزم وقوة لداعش وسائر الجماعات الارهابية التكفيرية التي تتشدق بالحديث عن دين الله ولها استنباط خاطئ من القرآن الكريم.

واعرب العميد فضلي، عن ثقته بانه مثلما تحررت خرمشهر بجهاد جنود الاسلام ستنتصر جبهة المقاومة ايضا بدماء الشهداء الطاهرة وجهاد وتضحيات جنود الاسلام.

واكد قائلا، انني اؤمن بان راية الاسلام المحمدي الاصيل سترتفع خفاقة في القدس بفضل الباري تعالى.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :