رمز الخبر: ۱۳۰۹۹
تأريخ النشر: ۰۵ خرداد ۱۳۹۵ - ۱۲:۲۱
دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حسين جابري انصاري، بشدة، الاعمال الارهابية الانتحارية ضد الاهداف المدنية في مدينتي طرطوس وجبلة بسوريا، والتي ادت الى مصرع وجرح عدد كبير من الابرياء.

واعرب جابري انصاري عن المواساة للحكومة والشعب السوري خاصة اسر ضحايا وجرحى هذه الاعمال الارهابية.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية، ان الارهاب والتطرف يشكلان خطرا جادا لشعوب المنطقة وتهديدا للسلام والامن العالمي، واضاف، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تطلب من المجتمع العالمي العمل بواجباته ومسؤولياته القانونية والاخلاقية في التصدي الشامل لهذه الظاهرة البغيضة واللاانسانية.

يذكر ان مدينة جبلة الساحلية وميناء طرطوس في سوريا شهدتا يوم الاثنين عدة تفجيرات ارهابية ادت الى مصرع 154 شخصا واصابة 300 آخرين.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین