رمز الخبر: ۱۳۰۶۶
تأريخ النشر: ۰۸ ارديبهشت ۱۳۹۵ - ۰۶:۳۰
استدعت وزارة الخارجية الايرانية السفير السويسري في طهران باعتباره راعيا للمصالح الاميركية في ايران، وأبلغته احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية الرسمي على حكم المحاكم الاميركية ضد ايران.
واستدعى المدير العام لدائرة اميركا في وزارة الخارجية الايرانية اليوم الثلاثاء السفير السويسري لدى طهران باعتباره راعيا للمصالح الاميركية في ايران، وأبلغه احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية الرسمي على حكم المحاكم الاميركية ضد ايران.

وفي هذا اللقاء، قدم محمد كشاورز زادة، مذكرتين رسميتين الى السفير السويسري، اعلن فيها احتجاج ايران رسميا على الحكم الصادر من المحكمة الاميركية العليا بشأن تسديد غرامات لرعايا اميركان من أموال البنك المركزي للجمهورية الاسلامية الايرانية، واعتبر ذلك نقضا سافرا للالتزامات المتفق عليها بين الجانبين بما فيها معاهدة 1955 بين البلدين اضافة الى مسؤوليات اميركا وفق القانون الدولي والحصانة القضائية وحصانة اموال وأصول الجمهورية الاسلامية الايرانية.
واشار المدير العام لدائرة اميركا الى حكم محكمة محلية في نيويورك اتهمت فيه ايران بالضلوع في هجمات 11 أيلول الارهابية، رغم عدم وجود اي وثائق او شواهد او قرائن تدل على مشاركة الجمهورية الاسلامية الايرانية او رعايا ايرانيين في هذه الاحداث، واصفا هذه المزاعم بأنها مثيرة للسخرية وتتعارض مع الاعراف والقوانين الدولية التي تؤكد على مراعاة الحصانة القضائية للحكومات.
من جانبه، اعلن السفير السويسري أنه سيبلغ وزارة الخارجية الاميركية بالموضوع في أسرع وقت ممكن، وسيبلغ الخارجية الايرانية بالنتيجة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین