رمز الخبر: ۱۲۹۹۷
تأريخ النشر: ۱۹ اسفند ۱۳۹۴ - ۰۶:۵۵
اعلن قائد القوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زادة عن اطلاق صواريخ بمدى 2000 كم وكذلك صواريخ من صوامع تحت الارض دمرت اهدافا على بعد 700 كم.

واشار العميد حاجي زادة الى بدء المرحلة النهائية للمناورات الصاروخية "اقتدار الولاية" ونجاح اطلاق صواريخ باليستية من صوامع تحت الارض وقال، ان هذه المناورات التي بدات قبل ايام دخلت فجر اليوم مرحلتها النهائية باطلاق مختلف انواع الصواريخ الباليستية قصيرة ومتوسطة وبعيدة المدى من مختلف انحاء البلاد.

واضاف، انه في بداية المرحلة النهائية لمناورات "اقتدار الولاية" تم اطلاق صواريخ من صوامع اصابت ودمرت اهدافا على بعد 700 كم.

واعتبر العميد حاجي زادة عرض الاقتدار والامن المستديم في ظل الوحدة والتلاحم والتعاضد والتكاتف شعار مناورات "اقتدار الولاية" وقال بشان اهدافها، ان من اهم اهداف المناورات اظهار "قدرة الردع" و"الجهوزية الشاملة للقوات المسلحة خاصة الحرس الثوري" لمواجهة اي تهديد ضد الثورة الاسلامية والنظام وسيادة اراضي البلاد.

وتابع قائلا، اننا نسعى خلال هذه المناورات للرقي بالقدرات والجهوزية القتالية للوحدات والقواعد الصاروخية ومعرفة نقاط القوة والضعف والاستفادة منها خلال البرامج القادمة.

واعتبر العميد حاجي زادة مناورات "اقتدار الولاية" رسالة واضحة موجهة لنظام الهيمنة والاستكبار واعداء الثورة والنظام والشعب الايراني واضاف، ان اعداءنا الرئيسيين الذين اطلقوا مرحلة جديدة من الحظر الصاروخي على الجمهورية الاسلامية الايرانية ويسعون لاضعاف قدرات البلاد الصاروخية وقوتها الدفاعية وتهديد امنها القومي، عليهم ان يعلموا بان ابناء الشعب الايراني في الحرس الثوري وسائر القوات المسلحة والمدافعة عن الثورة والبلاد، لن يعطوا أتاوة لاحد وسيقفون بوجه اطماعهم التوسعية.

وبشان مراحل المناورات الجارية قال، انه تم خلال الايام الماضية اطلاق طيف متنوع من الصواريخ ومنها باليستية بمدى 2000 كم و 800 كم و 500 كم و 300 كم.  


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین