رمز الخبر: ۱۲۹۹۲
تأريخ النشر: ۱۶ اسفند ۱۳۹۴ - ۰۸:۰۲
اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف ان حزب الله هو المنظمة الوحيدة التي تمكنت من الدفاع عن وحدة الاراضي اللبنانية وسيادتها وطرد المحتلين الصهاينة من لبنان، معتبرا قرار مجلس التعاون بوصف حزب الله بالارهاب بانه امر مدان ولا قيمة له.

وفي مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المالطي "جورج ويليام فيلا" وفي الرد على سؤال حول قرار مجلس التعاون لدول الخليج الفارسي، اعتبار حزب الله لبنان منظمة ارهابية قال ظريف: اعتقد ان بعض الدول في منطقتنا خاصة الحكومة السعودية ونظرا لسياساتها الخاطئة، تسعي وراء اثارة التوتر وزعزعة الامن في كل المنطقة. هذه السياسات تاتي من خلال استخدام بعض العناوين التي يحبذها الكيان الصهيوني فقط ويستنكرها جميع الاحرار في العالم العربي بشدة.

واضاف: ان حزب الله هو المنظمة الوحيدة التي تمكنت امام الاعتداءات الصهيونية، من الدفاع عن وحدة الاراضي اللبنانية وطرد المحتلين من لبنان، لذا فان الاجراء الذي اتخذه مجلس التعاون ليس مدانا وفاقدا للمصداقية فقط بل من شانه ان يؤدي الى فضح الدور السلبي للدول الساعية وراء هذه الاجراءات في المنطقة والمجتمع الدولي.

وتابع ظريف: لقد دعونا دول الجوار مرارا لاجراء الحوار والتعامل الايجابي وحسن الجوار والابتعاد عن اجراءات واعمال تثير فقط العنف والتوتر في المنطقة وهي ترى اليوم اثار ونتائج سياساتها الخاطئة السابقة والحالية في سوريا واليمن ومن الافضل ان توقف هذه الاعمال قبل ان تخرج عن السيطرة وتطالها هي نفسها، وان تلبي ايجابا نداء الحوار والتعاون وحسن الجوار .

واشار ظريف الى تزامن رئاسة مالطا للاتحاد الاوروبي مع تغيير الحكومة في الولايات المتحدة الاميركية في العام القادم وقال ان هذا الامر تترتب عليه مسؤولية خاصة للرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي لضمان التعهدات الاوروبية في اطار الاتفاق النووي.

واضاف ان الازمات الاقليمية وخطر انتشار التطرف والارهاب في المنطقة وكذلك العنف باعتباره ظاهرة عالمية تعرض الاتحاد الاوروبي ومالطا للخطر كما ان هذه الظاهرة اسفرت عن موجة من نزوح المهاجرين الى دول الاتحاد الاوروبي مؤكدا انه بحث مع نظيره المالطي حول السبل المختلفة لمكافحة الارهاب والتطرف .


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین