رمز الخبر: ۱۲۸۴۲
تأريخ النشر: ۱۳ دی ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۹
استدعت وزارة الخارجية الايرانية اليوم السبت القائم بالاعمال السعودي في طهران وتم ابلاغه احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية على اعدام عالم الدين البارز آية الله الشيخ نمر باقر النمر.

وفي هذا الصدد ابلغ مساعد الخارجية للشؤون العربية والافريقية حسين امير عبداللهيان احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية للقائم بالاعمال السعودي في طهران احمد المولد.

وكانت وزارة الداخلية السعودية قد اصدرت اليوم بيانا اعلنت فيه تنفيذ حكم الاعدام ضد الشيخ نمر باقر النمر.

وفي وقت سابق من اليوم دان المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حسين جابر انصاري بشدة، اعدام الشيخ النمر واعتبره مؤشرا لعمق عدم الحكمة واللاشعور بالمسؤولية لدى النظام السعودي، مؤكدا بان الرياض ستدفع ثمنا باهضا لهذا الاجراء الذي اقدمت عليه.

وافادت الدائرة الاعلامية بوزارة الخارجية الايرانية بان المتحدث باسم الخارجية ورئيس مركز الدبلوماسية العامة والاعلامية حسين جابر انصاري دان بشدة تنفيذ حكم الاعدام ضد عالم الدين السعودي البارز الشيخ نمر باقر النمر وقال، في الوقت الذي يزعزع فيه الارهابيون المتطرفون والتكفيريون امن واستقرار شعوب المنطقة والعالم ويهددون استقرار ووجود بعض حكومات المنطقة، فان اعدام شخصية مثل الشيخ النمر الذي لم تكن له اداة سوى الكلام لمتابعة اهدافه السياسية والدينية، يعد مؤشرا لعمق عدم الحكمة واللامسؤولية.

واضاف، ان الحكومة السعودية وفي الوقت الذي تدعم فيه التيارات الارهابية والمتطرفة التكفيرية تتحدث مع منتقديها في الداخل بلغة الاعدام والقمع، ومن الواضح بان نتائج هذه السياسة العقيمة واللامسؤولة ستطال القائمين بها وان الحكومة السعودية ستدفع ثمنا باهضا ازاء استمرار سياساتها هذه.  

=

ر واكنش به اعدام شيخ نمر

كاردار عربستان در تهران به وزارت خارجه احضار شد

در واكنش به اعدام شيخ نمر كاردار عربستان در تهران به وزارت خارجه ايران احضار و مراتب اعتراض جمهوري اسلامي ايران به وي ابلاغ شد.

[خبرگزاری فارس: كاردار عربستان در تهران به وزارت خارجه احضار شد]

به گزارش خبرنگار گروه سياست خارجي خبرگزاری فارس، در واكنش به اعدام شيخ نمر كاردار عربستان در تهران بعدازظهر امروز (شنبه) به وزارت خارجه جمهوري اسلامي ايران احضار و مراتب اعتراض جمهوري اسلامي ايران به وي ابلاغ شد.

حسين اميرعبداللهيان معاون عربي و آفريقاي وزارت امور خارجه مراتب اعتراض جمهوري اسلامي ايران را در اين زمينه به احمد المولد ابلاغ كرد.

وزارت كشور عربستان با صدور بيانيه‌اي از اجراي حكم اعدام آيت‌الله نمر باقر النمر رهبر شيعيان اين كشور خبر داد.

حسين جابرانصاري، سخنگو و رئيس مركز ديپلماسي عمومي و رسانه اي وزارت امور خارجه كشورمان نيز امروز اعدام آيت الله شيخ باقر النمر، رهبر شيعيان عربستان را به شدت محكوم كرد و گفت: در حالي كه تروريست‌هاي افراطي و تكفيري، امنيت و آسايش ملت هاي منطقه و جهان را سلب و ثبات و موجوديت برخي دولتهاي منطقه را تهديد مي كنند؛ اعدام شخصيتي مانند شيخ النمر كه ابزاري جز سخن گفتن براي پيگيري اهداف سياسي و ديني خود نداشت، تنها عمق بي تدبيري و بي مسئوليتي را نشان مي دهد. 

سخنگوي وزارت امور خارجه افزود: دولت عربستان در حالي كه از جريانات تروريستي و افراط گرايان تكفيري حمايت مي كند با منتقدان داخلي خود با زبان اعدام و سركوب سخن مي‌گويد.

حسين جابرانصاري تصريح كرد: روشن است كه نتايج اين سياست عقيم و غير مسئولانه متوجه عاملان آن شده و دولت عربستان تاوان سختي بابت پيگيري اين سياست ها خواهد پرداخت.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :