رمز الخبر: ۱۲۸۰۸
تأريخ النشر: ۰۵ دی ۱۳۹۴ - ۰۶:۵۲
استشهد مساء اليوم، شاب بمدينة غزة وفتاة بمنطقة سلواد برصاص الاحتلال الإسرائيلي، فيما أصيب العشرات في محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة.

ففي غزة، استشهد الشاب هاني وهدان 22 عاماً جراء إصابته بعيار ناري في الرأس من قبل قوات الاحتلال شرق الشجاعية شرق مدينة غزة، إضافة إلى 9 مواطنين آخرين أصيبوا بجروح مختلفة. وأفاد مراسلنا أن الطواقم الطبية وسيارات الإسعاف وجدت صعوبة بالغة في الوصول لنقل المصابين.

هذا وأعلنت مصادر طبية عن إصابة ثمانية مواطنين شرق خانيونس جنوب قطاع غزة في المواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وفي منطقة سلواد غرب مدينة القدس المحتلة، استشهدت المواطنة مهدية محمد ابراهيم حماد 40 عاماً برصاص الاحتلال أثناء تواجدها في سيارتها على المدخل الغربي لبلدة سلواد. وأكد شهود عيان لمراسلنا، أن ما جرى مع المرأة الفلسطينية هي عملية إعدام بدم بارد. حيث خفضت السرعة لدى وصولها حاجز للاحتلال، وتفاجأت بزخات من الرصاص عليها من قبل الجنود.

واختطف جنود الاحتلال جثمان المواطنة حماد، إلا أنهم قرروا الافراج عنها وهو ما يؤكد نفي مزاعم الاحتلال بأنها كانت بصدد تنفيذ عملية دهس. وأفاد مراسلنا نقلاً عن أقارب الشهيدة أنها أم لأربعة أطفال.

وفي الضفة، أصيب العشرات من المواطنين خلال المواجهات التي اندلعت في مناطق متفرقة. حيث أفاد الهلال الأحمر الفلسطيني أنه تعامل مع 10 إصابات مطاط و28 اختناق بالغاز و3 بالحروق في مواجهات بلدة العيزرية وأبو ديس.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین