رمز الخبر: ۱۲۸۰
تأريخ النشر: ۰۵ مهر ۱۳۹۱ - ۱۰:۴۰
قامت منظمة "اي اتش اتش" التركية بنقل شحنات سلاح ضخمة من ليبيا الى سوريا وذلك تحت غطاء ممارسة أنشطة انسانية.
شبکة بولتن الأخباریة: قامت منظمة "اي اتش اتش" التركية بنقل شحنات سلاح ضخمة من ليبيا الى سوريا وذلك تحت غطاء ممارسة أنشطة انسانية.

وانخرطت المنظمة التي انشأت عام 1991 على يد الاسلاميين الاتراك الموالين لحزب الرفاه بزعامة اربكان آنذاك وثم ابتعدت عن الحزب، في ما يحلو لها تسميته بالعمل الانساني ونقل المساعدات الانسانية للمعارضة السورية منذ بداية الازمة السورية.

وحسب التقرير، فان مساعدها الحالي عثمان اتالاي يمسك بزمام الامور بالنيابة‌ عن رئيسها بلند يلدرم، حيث يدور في فلك وزير الخارجية التركي احمد داوود اوغلو والتيار السلفي والوهابي السعودي في دعم المعارضة المسلحة السورية، بذريعة نقل المساعدات الانسانية للمتضرين السوريين.

وحسب المعلومات التي تم تسريبها، فان منظمة اي اتش اتش التركية قامت بنقل السلاح من ليبيا الى سوريا تحت غطاء نشاطاتها الانسانية، ما ادى الى تكريس الخلافات بين بلند يلدرم رئيس المنظمة‌ ومساعده عثمان اتالاي.
الكلمات الرئيسة: اي اتش اتش ، ليبيا ، سوريا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین